سمات الشخصية الانطوائية وعيوبها

عادة ما يصنف البشر إلى قسمين أساسيين بناء على نوع الشخصية، إما شخصية انطوائية أو شخصية انبساطية، وفي العلاقة بين الرجل والمرأة فإنه يجب على كل من الطرفين أن يفهم شخصية الطرف الآخر؛ كي يستطيعا الاستمرار في هذه العلاقة، والشخصية الانطوائية تتطلب أن يفهمها الطرف الآخر بصورة أكبر من الشخصيات الأخرى، وللشخصية الانطوائية سمات:

1- المزيد من المجهود من الطرف الآخر:

فلا يتوقف الأمر على الحديث فقط مع الشخص الانطوائي بل يجب على الطرف الآخر أن يحتويه؛ حتى يتمكن الطرف الآخر من معرفة كل ما يجول في حياة الشخص الانطوائي وما يشعر به بدون الحديث.

2- التجاهل:

إن التجاهل من الصفات التي لا يفضلها الشخص الانطوائي، ففي حالة إن تواجد الشخص الانطوائي وسط مجموعة كبيرة من الناس الجدد أو أصدقاء من يحب، وشعر أنه متجاهل فسوف ينسحب على الفور؛ لذا فتلك النوعية من الشخصيات تفضل التواجد منفردة بدون جماعات.

3- المواعيد الرومانسية:

إذا كنت مقدماً على التعرف على شخص انطوائي من الأفضل أن تبتعد عن الأجواء الصاخبة وأن تكون المواعيد رومانسية بشكل أكبر.

4- تدوين الأفكار الخاصة بهم:

حيث يميل الشخص الانطوائي إلى كتابة كل ما يشعر به من خلال الرسائل النصية أو المدونات أو حتى التعليقات؛ لذا كن دائماً على تواصل من خلال تلك الرسائل خاصة عند التعامل مع الشخص الانطوائي في الحب.

يوجد بعض العيوب في أصحاب الشخصية الانطوائية والتي من بينها ما يلي.

1- تقلب المزاج:

حيث إن الشخص الانطوائي من الشخصيات المزاجية في الكثير من الأحيان حيث إنه دائم التفكير في المواقف التي تحيط به.

2- كتمان المشاعر:

على الرغم من حبهم الكبير إلا أن الشخص الانطوائي لا يعبر عن مشاعره في الكثير من الأحيان.

3- البحث عن الرد المناسب:

فدائماً لا يرد سريعاً على الكلام بحثاً عن أفضل رد من الممكن التحدث به مع الآخرين خاصة في الحب.

4- إلغاء المزيد من المخططات:

حيث إن الشخصية الانطوائية من الشخصيات دائمة القلق، وفي حالة الخوف من أمر ما فسوف يتعرضون إلى نوبات من الهلع، كما أنهم يميلون إلى إلغاء المزيد من المخططات والمواعيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *