مصدر عسكري: التصعيد العدواني الإسرائيلي لن ينقذ الإرهابيين في إدلب وغرب حلب

 

أفاد مصدر عسكري بأن وسائط دفاعنا الجوي تصدت، فجر اليوم الخميس، الواقع في 6-2-2020، لموجتين من العدوان الجوي، بدأت الموجة الأولى في تمام الساعة 12,1 واستهدفت بعض مواقعنا العسكرية في محيط دمشق.

وبين أن الموجة الثانية بدأت في تمام الساعة 41,1 واستهدفت مواقع عسكرية في محيط درعا والقنيطرة وريف دمشق بعدد من الصواريخ التي أطلقتها الطائرات الحربية “الإسرائيلية” من فوق جنوب لبنان والجولان المحتل.

وذكر المصدر أن يقظة رجال دفاعنا الجوي ساهمت في تدمير أعداد كبيرة من الصواريخ المعادية، مشيراً إلى أن العدوان أسفر عن إصابة ثمانية مقاتلين بجراح، فضلا عن أضرار بالماديات.

كما أضاف بأن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تؤكد أن هذا التصعيد العدواني الإسرائيلي لن يتمكن من إنقاذ التنظيمات الإرهابية المسلحة التي تنهار في إدلب وغرب حلب تحت ضربات رجال الجيش العربي السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *