السعودية من أكبر الخاسرين.. “كورونا” يضرب بورصات العالم

سيطرت المخاوف من انتشار فيروس “كورونا” على العالم وألقى ذلك بظلاله على مختلف النواحي، منها الاقتصاد، حيث تأثر اقتصاد بعض الدول وهبطت مؤشرات البورصة لديها.

من ذلك انخفاض معظم بورصات منطقة الخليج، الأحد، حيث تصدرت السوق السعودية هذه الخسائر بفعل انخفاض أسهم البنوك والبتروكيميائيات، وسط تراجع أسعار النفط، كما نزل مؤشر البورصة السعودية بنسبة 1.3%، تحت وطأة انخفاض سهم مصرف الراجحي بنسبة 1.7%، وسهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية “سابك” بنسبة 2.6%.

وفي دبي هبط المؤشر 0.6% مع تراجع سهم بنك دبي الإسلامي 0.9%، وسهم إعمار العقارية بنسبة 0.8%.

وهبط سهم إعمار مولز بنسبة 2.3%، وبعد انتهاء التداول أعلنت الشركة انخفاضا بنسبة 6% في أرباح الربع الأخير إلى 554 مليون درهم (150.83 مليون دولار).

كذلك تراجع المؤشر القطري بنسبة 0.5% بفعل هبوط سهم الشركة المتحدة للتنمية بنسبة 7.4% ، مواصلة خسائرها من الجلسة السابقة.

وكان مؤشر بورصة لندن قد انخفض 1.6%، والنسبة نفسها التي خسرتها بورصة فرانكفورت. أما مؤشر كاك-40 لبورصة باريس فخسر1.7%.

وتراجعت بورصة طوكيو في جلسة الافتتاح 1.9%، ثم أغلق مؤشر نيكي على انخفاض نسبته 2.03% مسجلا أكبر خسارة من حيث النسبة المئوية منذ 26 آب الماضي، كما تراجع المؤشر الآخر توبكس الأوسع نطاقا بواقع بنسبة 1.6%. وسجلت أسواق المال في ويلينغتون ومانيلا وجاكرتا تراجعا أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *