مدينة حلب خالية من الإرهاب

بعد سلسلة من العمليات العسكرية المركزة ضد مواقع وتحصينات التنظيمات الإرهابية المنتشرة بريف حلب الجنوبي الغربي وصولاً إلى الريف الشمالي الغربي حررت وحدات الجيش العربي السوري قرى وبلدات محيط مدينة حلب لتؤمن المدينة من جرائم الإرهابيين واعتداءاتهم المتكررة على أحيائها السكنية.

وذكرت وكالة “سانا” أن وحدات الجيش وبعد عمليات عسكرية دقيقة ضد التنظيمات الإرهابية حررت قرى وبلدات معارة الأرتيق وحريتان وعندان وحيان وبيانون وبابيص وكفر داعل والهوتة الجوانية والهوتة البرانية وبشنطرة وجمعية الكهرباء الثانية وجمعية المخابز وجمعية الاتحاد العربي وجمعية السماح وجمعية آذار ومجينة وبشقاتين وقيلون وجمعية الفنار إضافة إلى جمعية الهادي وجمعية كيليكيا وجمعية المحاربين القدماء وكفر حمرا والليرمون وضهرة عبد ربه والقصر العدلي وأبنية وعد وبناء النعناعي وشويحنة شمال غرب مدينة حلب وغربها لتوسع بذلك مساحة الأمان في محيط المدينة.

وأدت العمليات المركزة والتخطيط الدقيق في العمليات العسكرية إلى الحاق خسائر كبيرة بصفوف الإرهابيين وانهيار معنوياتهم وفرارهم من مناطق انتشارهم أمام تقدم وحدات الجيش.

وفور تلقي أبناء مدينة حلب أنباء الانتصارات وتحرير وحدات الجيش القرى والبلدات بالريف الغربي والشمالي الغربي خرجوا إلى الشوارع يعبرون عن فرحتهم بهذا النصر الكبير والأمان الذي تحقق لمدينة حلب بفضل تضحيات الجيش العربي السوري.

وكانت وحدات الجيش حررت قريتي كفر داعل والمنصورة وتل شويحنة ومناطق الحلاقيم بالتوازى مع سيطرتها على قرية الركايا إلى الشمال الغربي من خان شيخون بريف إدلب بعد القضاء على آخر تجمعات الإرهابيين فيها، لافتا إلى قيام وحدات الجيش بعمليات تمشيط مناطق الراشدين وعاجل وعويجل بريف حلب الجنوبي الغربي من مخلفات الإرهابيين.

وحررت وحدات الجيش أمس أورم الكبرى وكفرناها وجمعية الرضوان وعاجل وعويجل إلى الغرب والجنوب الغربي من مدينة حلب بعد تكبيد الإرهابيين خسائر بالافراد والعتاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *