إجراءات متتابعة لتحسين وارد مياه الشرب إلى القرداحة

تتعدد الإجراءات الهادفة لتحسين وارد مياه الشرب إلى القرداحة ريفاً ومدينة حيث يتم تزويد مدينة القرداحة يومياً بمياه الشرب، ويكون تزويد القرى التابعة لها مداورةً ما بين ثلاثة وأربعة أيام.

وفي متابعة “البعث ميديا ” لواقع مياه الشرب في منطقة القرداحة فقد قال المهندس فادي سلهب مدير وحدة المياه بالقرداحة : إن المياه الواردة إلى القرداحة وقراها مصدرها السنّ ومجموعة من الينابيع والآبار المحلية التي يتم تعقيمها بشكل دوري و إجراء التحاليل اللازمة لها. وأوضح أنه في عام ٢٠١٩ قامت المؤسسة العامة لمياه الشرب في اللاذقية بتنفيذ خط ضخ ما بين محطة القبو ومحطة سلورين بطول ٤٥٠٠ متر، ما حسّن الوارد المائي في كل من قرى السفرقية و الرويسة وبني عيسى والديرونة وعين العروس والزيرة والبيوت العتيقة..

وأشار المهندس سلهب إلى أن هذا المشروع يعد من أهم المشاريع التي أُنجِزَت في العام الماضي، كما أنه تم استبدال خط ضخ (جليلة-كلماخو) بطول ١٧٠٠ متر والذي تم تحويله من مادة بولي ايتيلين إلى فونت، ما حدّ من الأعطال المتكررة والحد من عملية التسريب.

إضافة إلى مجموعة من الخطوط ذات الأقطار المختلفة في قطاعات الفاخورة ومرخو ومدينة القرداحة…

وبالإشارة إلى الخطط الموضوعة لعام ٢٠٢٠ ذكر سلهب أنه سيتم ضمن خطة المؤسسة تنفيذ مشروع استبدالات خطوط وتوسيع في الشبكات، وأن هناك دراسة لاستبدال المضخات في كل من محطتي القبو وجليلة وتركيب ٤ مضخات جديدة من أجل تحسين الوارد المائي في القرداحة وريفها..

ونوّه سلهب إلى أن عدد المشتركين في الوحدة يبلغ حوالي ١٥٠٠ مشترك وأن كمية المياه المنتجة شهرياً في القرداحة حوالي ٦٠٠ ألف متر مكعب.

أمّا عن تسديد الفواتير فذكر أنه يوجد ٥ مراكز جباية في مدينة القرداحة وعين العروس وكلماخو والصنوبر والفاخورة لتسديد الفواتير من خلالها.

 

البعث ميديا – اللاذقية- رفيا عبود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *