شلاباتا: سورية دولة محورية والقوات الأجنبية المتواجدة دون موافقة حكومتها “احتلال”

 

أكد رئيس معهد العلاقات الدولية التشيكوسلوفاكي، يارومير شلاباتا، أن القوات الأجنبية الموجودة على الأراضي السورية هي قوات احتلال، ومن حق سورية الدفاع عن سيادتها وضمان الاستقرار والأمن على أراضيها بكل الوسائل.

شلاباتا صرح بأن هذه القوات، التي دخلت إلى أجزاء من الأراضي السورية دون موافقة حكومتها الشرعية، تعتبر بحكم القانون الدولي قوات احتلال.

ولفت إلى أن سورية دولة محورية مهمة إقليميا ودوليا، واستقرارها عامل مهم  في استقرار الأمن والسلم الدوليين، داعيا إلى ضرورة الوقوف إلى جانبها وتأييد الخطوات التي تتخذها للتصدي للإرهاب.

كما بين أن سورية بشعبها وجيشها وقيادتها، محل احترام وتقدير كل القوى التقدمية في العالم، لأنها تخوض حربا ضد الإرهاب نيابة عن الجميع.

من جهته، أفاد الباحث العلمي التشيكي، فلاستا هافيلكا، بأن الوجود الأجنبي غير القانوني في هو السبب الرئيسي لعدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، مشيرا إلى أن الحروب التي بدأتها الولايات المتحدة في هذه المنطقة وفي أماكن أخرى من العالم هدفها خدمة مصالحها الخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *