الجيش يضبط شبكة كبيرة من الأنفاق بريف إدلب الجنوبي

بعد تحريرها من الإرهاب وتأمين محيطها باشرت وحدات الجيش العربي السوري تمشيط بلدة كفرسجنة بريف إدلب الجنوبي لرفع مخلفات الارهابيين حيث عثرت على شبكة من الأنفاق وأسلحة ثقيلة ومقرات من مخلفات التنظيمات الارهابية.

وذكر ضابط ميداني لـ “سانا” أنه بعد سيطرة وحدات الجيش على بلدة كفرسجنة وعدد من القرى المحيطة بدأت عناصر الهندسة بتمشيط البلدة لرفع مخلفات الإرهابيين من ألغام وعبوات ناسفة وغيرها حيث عثرت على أسلحة ثقيلة من مدافع وصواريخ وقواعد إطلاق لها وعلى مقرات قيادة الإرهابيين مجهزة ومحصنة.

وأضاف الضابط إنه عثر أيضاً على شبكة من الأنفاق والخنادق تمتد نحو 3كم كان الارهابيون يتحركون ضمنها بين البلدة وقرية العامرية وينطلقون منها لتنفيذ اعتداءاتهم الارهابية في المنطقة.

وحرر الجيش اليوم كفرسجنة وتل النار وقرى النقير والشيخ مصطفى بعد معارك عنيفة ضد التنظيمات الارهابية دمر خلالها عتاداً وآليات كانت المجموعات الارهابية تستخدمها في اعتداءاتها على النقاط العسكرية المتمركزة في المنطقة لحماية القرى المحررة من الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *