مهندسو حماة: رفع الراتب التقاعدي وإحداث مناطق سكنية للحد من ارتفاع اسعار العقارات

طالب أعضاء الهيئة العامة لفرع نقابة المهندسين خلال مؤتمرهم السنوي الذي عقد تحت شعار (جيشنا الباسل يحرر الديار ومهندسنا يعيد الاعمار) بضرورة متابعة عمل اللجنة الاسكانية المشكلة بالمحافظة لمتابعة إنجاز وتنفيذ وحل كافة المعوقات المتعلقة بالخطة الاسكانية من مناطق التوسع وأراضي الجمعيات والمخططات التنظيمية وحل مشاكل المناطق المنظمة في المخطط التنظيمي والمستملكة منذ عشرات السنين وتسليمها لأصحابها مما يؤدي إلى فتح جبهات عمل وفرص عمل للمهندسين وأكثر من مائة مهنة وحرفة مرتبطة بذلك لتؤدي إلى خفض أسعار العقارات على المواطنين في أحياء ( كازو والسبيل والصواعق ووادي الجوز) والإسراع في إعادة تقييم المخططات التنظيمية للوحدات الإدارية التي تعرضت للإرهاب وإعادة دراستها وتحديثها من جديد وتخصيص فرع نقابة المهندسين بحماة بقطعة أرض في توسع المنطقة الصناعية لإقامة مشاريع هندسية صناعية عليها وفق الأسعار المعتمدة لاتحاد الحرفيين وحل مشكلة أرياف المهندسين بحماة والسماح لهم بمتابعة العمل والترخيص لها وفق نظام الأرياف التي أسست بموجبه وتأمين فرص عمل لأصحاب المكاتب الهندسية من خلال وضع آليات لمنح التراخيص للأبنية السكنية في الوحدات الإدارية وقمع المخالفات وتسوية المخالف منها وتفعيل المرسوم ٤٠ وعدم السماح بإشادة أو ترميم أي بناء بدون ترخيص من نقابة المهندسين ورفع الراتب التقاعدي للمتقاعدين مع رفع سقف إعانة الوفاة والشيخوخة إلى مليونين ليرة سورية .

كما طالبوا بضرورة فرز العقارات ضمن المخطط التنظيمي بالطريقة الصحيحة وتخفيض الضرائب المفروضة على المكاتب الهندسية والحد من ظاهرة التوسع الأفقي للمخطط التنظيمي الذي يؤثر على الأراضي الزراعية إضافة الى إزالة الشيوع ليتمكن المواطنين من الترخيص وإحداث مناطق سكنية للحد من ارتفاع أسعار العقارات.

ونوه الرفيقان المهندس اشرف باشوري أمين فرع الحزب والمحافظ الدكتور محمد الحزوري أن تزامن انعقاد المؤتمر مع انتصارات الجيش السوري يشكل حافزا كبيرا لقطاع المهندسين في تعزيز وتطوير دوره في بناء الوطن وتقدمه داعين الى ضرورة تعزيز قدرات ومعارف المهندسين ليكونوا في مقدمة عملية إعادة البناء والإعمار لا سيما أن النقابة تمتلك خبرات وكفاءات عالية المستوى مؤكدين أن المحافظة مستعدة للتعاون وتقديم الدعم اللازم فيما يصب بمصلحة الوطن والمواطن.

ولفت نقيب المهندسين الدكتور غياث القطيني إلى أهمية المقترحات المطروحة للنهوض بالعمل النقابي والهندسي وتحسين الظروف المعيشية للأعضاء مؤكدا سعي النقابة إلى رعاية حقوق ومصالح المهندسين وجعلهم قوة حقيقية تمكنهم من القيام بأدوارهم الفعالة في إعادة إعمار الوطن.في حين أكد رئيس فرع نقابة المهندسين بحماة المهندس عبد الناصر خليل على دور المهندسين في إعادة إعمار ما دمرته وخربته يد الإرهاب لافتا إلى السعي لتنفيذ النشاطات الموضوعة للعام الحالي.‏‏

حضر أعمال المؤتمر أعضاء قيادة فرع حماة للحزب وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وفعاليات حزبية ورسمية ونقابية.

البعث ميديا || حماة- منير الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *