إجراءات استباقية في المدارس للوقاية من فيروس كورونا

حرصاً من وزارة التربية على صحة وسلامة التلاميذ والمجتمع التربوي عموماً من الإصابة بفيروس الكورونـــــا الجديد (Covid 19)، وتنفيذاً لتوصيات الورشة التي أقامتها مؤخراً تحت عنوان:” متابعة المستجدات الخاصة حول فيروس كورونا المستجد”، طلبت الوزارة من مديرياتها في المحافظات كافة القيام بحملة واسعة تشمل مدارس القطر كافة للتقصي عن البيئة المدرسية الفيزيائية (خزانات مياه – مرافق صحية – مقاصف)، بهدف تأمين مياه نظيفة، ومرافق صحية آمنة، ومقاصف مطابقة للشروط الصحية، ورفع تقرير مفصل حولها إلى الوزارة -مديرية الصحة المدرسية، على أن تُعتبر هذه الحملة من الأولويات في مديريات التربية، والتنسيق مع دوائر الصحة المدرسية لتأمين وسائل نقل، وتوجيه إدارات المدارس والمعلمين للتعاون مع كوادر الصحة المدرسية لإنجاز هذه المهمة بأسرع وقت وبالشكل الأمثل.

 

التشاركية بنشر التوعية الصحية في المدارس

الى ذلك طلبت الوزارة من مديرياتها كافة إقامة ورشات عمل بإشراف دائرة الصحة المدرسية حول المستجدات في انتشار فيروس كورونا، وتشمل دوائر الصحة المدرسية، والتوجيه، والبحوث، للتأكيد بشكل خاص على أهمية النظافة الشخصية واعتماد أساليب الوقاية من انتشار العدوى في المدارس، ولاسيما نشر ثقافة غسل اليدين، ورصد جميع حالات الإنتانات التنفسية في المدارس، وإرسال تقارير شهرية لمديرية الصحة المدرسية، والإخبار الفوري عن الحالات الشديدة والتي تتطلب دخول المشفى، وبشكل مفصل، والتنسيق بين دوائر الصحة المدرسية ومديريات الصحة، والتعاون مع مديريات الإدارة المحلية والموارد المائية في كل محافظة لإتمام هذه المهمة على أكمل وجه.

 

متابعة على جميع المنافذ الحدودية

وكان مجلس الوزراء بالأمس قد ناقش إجراءات وزارة الصحة الاحترازية والوقائية المتعلقة بالفيروس وضرورة المتابعة اللحظية في جميع المنافذ الحدودية لفحص القادمين والتأكد من سلامتهم وفق معايير السلامة المعتمدة.

وأقر المجلس إجراءات استباقية للوقاية منه الفيروس تتضمن تعليق دخول المجموعات السياحية بشكل مؤقت من الدول التي أعلنت وجود إصابات بين مواطنيها، والاستمرار بالتطبيق الفعال لإجراءات وزارة الصحة للتأكد من سلامة القادمين حيث تم تزويد المنافذ الحدودية بالأجهزة المعتمدة لفحص أعراض الإصابة بهذا الفيروس.

وطلب المجلس من وزارة الصحة تزويد وزارات الإعلام والأوقاف والتربية والتعليم العالي والبحث العلمي بآلية التوعية الموضوعة من قبلها لرفع مستوى الوعي حول الفيروس وكيفية الوقاية منه وأهاب المجلس بالمواطنين عدم السفر إلى البلدان التي تشهد انتشاراً للفيروس.

تقرير ابتسام جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *