جهاز مرن لمراقبة العلامات الحيوية

استخدم الباحثون الطباعة ثلاثية الأبعاد وتكنولوجيا النانو لتطوير جهاز استشعار دائم ومرن للأجهزة القابلة للارتداء لمراقبة العلامات الحيوية والأداء الرياضي.

وأعلن المهندسون في جامعة واترلو الكندية عن هذا الابتكار في العدد الأخير من دورية (ACS Nan).

وتجمع التقنية الجديدة مطاط السيليكون مع طبقات رقيقة جداً من الجرافين في مادة مثالية لصنع أربطة المعصم أو النعال في أحذية الركض.

وعندما تنحرف أو تنتقل تلك المادة المطاطية، يتم إنشاء إشارات كهربائية داخل بنية الجرافين المشابهة هندسيا لتصميم قرص العسل.

وقال إحسان تويزركاني، مدير الأبحاث في مختبر التصنيع متعدد المقاييس في جامعة واترلوو: “يمنحك السيليكون المرونة والمتانة اللازمة لتطبيقات المراقبة الحيوية، والجرافين المضاف والمضمون يجعله مستشعرا فعالا، كل ذلك معا في جزء واحد”.

ويتحمل مستشعر الجرافين المطاطي أقسى البيئات من درجات الحرارة والرطوبة الشديدة، ولا يتأثر بالغسيل.

ووفقا للعلماء، يمكن إقران الجهاز الجديد بمكونات إلكترونية لصنع أجهزة يمكن ارتداؤها لتسجيل معدلات ضربات القلب والتنفس، ومتابعة أداء الرياضيين عند الركض، ويسمح للأطباء بمراقبة المرضى عن بُعد، كما أكد تويزركاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *