وزير الصناعة.. تقديم كافة التسهيلات لعودة العجلة الصناعية والاقتصادية بحمص

أكد وزير الصناعة المهندس محمد معن زين العابدين جذبة على الموقع الهام لحمص صناعياً وجغرافياً لما تضمنه من صناعات متميزة تدعم الاقتصاد الوطني وأن الوزارة تعمل بالتنسيق مع الفعاليات الصناعية والاقتصادية بحمص على تأمين متطلبات المزيد من عودة العجلة الصناعية والاقتصادية بحمص ،وأضاف وزير الصناعة خلال اجتماع الهئية العامة لغرفة الصناعة بحمص بمقر الغرفة بسوق الناعورة وسط حمص أنه يجب العمل على وضع رؤية لإيجاد حلول تدعم عودة المنشآت الصناعية المتضررة بحمص بالتنسيق مع غرفة صناعة حمص لأن عودة المنشآت الصناعية للعمل يساهم بمزيد من دعم الاقتصاد الوطني ،مشيراً لما تم اتخاذه من قرارات حكومية خلال الأشهر الماضية ومنها بعد اجتماع الوزراء بحمص بخصوص تقديم التسهيلات لعمل الصناعيين .
وأشار محافظ حمص طلال البرازي أن اللقاءات مستمرة مع الفعاليات الاقتصادية وأن العام الحالي بدأ يشهد مزيد من العمل والإنتاجية لتعود الصناعة بحمص لألقها لافتاً إلى الدعم الحكومي لحمص خلال 2020 الذي سينعكس على تعافي مختلف القطاعات ومنها القطاع الصناعي الذي يعتبر شريك أساسي بدعم الاقتصاد الوطني إضافة للمسؤلية الاجتماعية لمختلف الفعاليات الصناعية والتجارية والاقتصادية بحمص مؤكداً أن المحافظة جاهزة بشكل مستمر لتذليل كافة الصعوبات التي تواجه الصناعيين بالتنسيق مع الوزارات المعنية ودعم الصناعات والمشاريع الصناعية الصغيرة التي تساهم بمزيد من دوران العجلة الاقتصادية .
بدوره أشار لبيب الاخوان رئيس غرفة صناعة حمص أن العام الحالي يجب أن يكون أكثر تميز بحمص من ناحية العمل الصناعي والتجاري وأن الحكومة تعمل على تقديم كل الدعم اللازم وفق الإمكانيات المطلوبة لتسريع عودة المنشآت الصناعية المتوقفة .
وتضمن اجتماع الهيئة العامة لغرفة صناعة حمص العديد من المداخلات ومنها ضرورة تقديم كل التسهيلات لعزيز سياسة الاعتماد على الذات والتقليل من الاستيراد مع إيجاد حلول للمشاريع المتعثرة عبر تقديم قروض بفوائد ميسرة للصناعيين ،كما طالب الصناعيين بإلغاء الرسم المالي بالمرفأ وتقديم الحوافز والدعم للمنشآت الصناعية التي استمرت بالعمل خلال سنوات الحرب مع ضرورة تعديل قيمة رسم الإنفاق الاستهلاكي ،وأشار بعض الصناعيين لأهمية تأهيل الكوادر الصناعية بالاستفادة من الآلات الموجودة بمجمع التدريب المهني بحمص .
وفي رده على مداخلات الصناعيين بحمص أوضح وزير الصناعة أنه يتم متابعة معظم الطروحات ضمن مجلس الوزراء وأنه بما يتعلق بالقروض التشغيلية يتم العمل على ذلك وفق آليات محدودة ،مشيراً أن الحكومة تقدم كل الدعم لعودة العمل الصناعي والتجاري ودعم المشاريع الصغيرة وأن الوزارة جاهزة لحل أي عقبات تواجه عمل الصناعيين وفق الامكانيات الحالية .
البعث ميديا || حمص – صديق محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *