لمعرفة شخصيتك الحقيقية!!

أنماط الشخصية بدأ العمل عليها من قِبل العالم السويسري كارل؛ لأهميتها في التعرف على أسرار النفس البشرية، وقد يستفيد الجميع من معرفة نوع شخصيته؛ فمجرد معرفتك لها ومحاولتك لفهم طبيعة الشخصية وجوانبها المختلفة، تصبح أكثر وأسرع قدرة على تطويرها، والعمل على تحسين جوانبها المختلفة.

وهنا نقدم للشباب والشابات الذين يرغبون باكتشاف شخصياتهم أكثر أشكال وانماط الشخصية وذلك اعتماداً على أكثر من معيار، مثل شكل الوجه أو طريقة النوم

شكل الوجه يحدد الشخصية:

كشفت أشكال الوجوه بعض السمات الشخصية والنفسية، ويُمكن تفسير ذلك بالنقاط الآتية:

وجه الألماسة: هو الوجه العريض في الوسط والرفيع عند الذقن والجبين، أصحابه كالألماس برونقه ومثاليته وحدته، وهم سليطو اللسان وقد يجرحون الغير بكلماتهم إن أرادوا.

وجه القلب: يمتاز ذوو الوجه القلب بالتماسك والصلابة الداخليين، وهذا هو في الحقيقة منبع قوتهم ومصدر جاذبيتهم الخاصة.

الوجه المربع: يكشف الوجه المربع عن قدرات جسدية وذهنية عالية ومهارات قيادية مميزة.

الوجه الطويل: يدل على شخصية منطقية ومنظمة تعشق التخطيط، نادراً ما يُفصح ذوو الوجه الطويل للغير عن مشاكلهم وأمورهم الخاصة.

التنبه لوضعية النوم:

تكشف الوضعية التي يتخذها المرء عند نومه عن الكثير من عيوبه وتكشف عن مزاياه، ويُمكن تفسير ذلك بالنقاط الآتية:

وضعية السن: تتمثل بالنوم على أحد الجانبين ووضع اليدين إلى الأمام، وأبرز ما يُميز من ينامون هكذا، أنّهم ساخرون بطريقة تبعث على الريبة والشك، كما أنّهم لا يتخذون القرارات بسرعة، لكن بمجرد حسم أمرهم في قضية ما؛ فمن الصعب أن يتراجعوا عنه.

وضعية نجم البحر: تتمثل بالاستلقاء على الظهر مع مدّ الذراعين والساقين؛ حيث يكره متخذو هذه الوضعية عند نومهم أن تُسلط الأضواء عليهم، ليس لهذا الأمر ارتباط بالخجل أو حب العزلة؛ بل على العكس فهم منفتحون ومريحون في التعامل.

وضعية الجندي: هي النوم على الظهر مع فرد اليدين موازاةً مع القدمين؛ حيث تدل على شخصية واعية تُنصت جيداً للآخرين، وتُحاول دوماً تحسين ظروفها ورفع مستواها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *