حملة تعقيم واسعة لشوارع وأحياء مدينة دمشق

بدأت محافظة دمشق بالتعاون مع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري اليوم حملة تعقيم واسعة عبر سيارات خاصة مزودة بمواد تعقيم وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا المستجد والحفاظ على السلامة العامة.

وانطلقت حملة التعقيم من ساحة يوسف العظمة وسط دمشق عبر أربعة صهاريج وعدد من الشاحنات وضع عليها خزانات مياه محملة بمواد تعقيم وتستمر الحملة عدة أيام وتشمل جميع شوارع المدينة وأحيائها.

وأوضح محافظ دمشق المهندس عادل العلبي في تصريح للصحفيين أن الحملة تأتي ضمن إجراءات المحافظة المشددة للتصدي لفيروس كورونا والتي تشمل أيضاً تكثيف الجولات على الأسواق للتأكد من التزام أصحاب المنشآت والمحال بالتعليمات واتباعهم الشروط الصحية اللازمة داعياً جميع المواطنين إلى الالتزام والتصرف بمسؤولية وعدم الاستهتار بإجراءات التصدي للفيروس.

مدير إدارة المياه وإعادة التأهيل في منظمة الهلال الأحمر العربي السوري فراس فراس بين أنه إضافة للصهاريج يشارك نحو 50 متطوعاً وعاملاً من منظمة الهلال بأعمال التعقيم عبر أجهزة يدوية وأن المنظمة ستبادر بالحملة تباعاً في جميع المحافظات خلال الأيام القادمة.

مدير النظافة في المحافظة المهندس عماد العلي بين أن ورشات المديرية تشارك في حملة التعقيم عبر ثلاث ورديات لتعقيم الشوارع الرئيسة والكراجات والأسواق وجسور المشاة مبيناً أن العمال في الفترة الليلية سيعملون على شطف الشوارع والساحات أيضاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *