قطن الرقة يتراجع بسبب الاحتلال التركي

بدأت الاستعدادات لزراعة محصول القطن في محافظة الرقة بتنظيم الحقول والتمويل من خلال المصرف الزراعي الوحيد في مدينة السبخة في الريف الشرقي المحرر بالرقة.
واكدمصدر في مديرية زراعة الرقة ان المساحة المخططة لزراعة القطن للموسم القادم ٢٨ألف و٢٠٠هكتارا على مستوى محافظة الرقة بالكامل بينما المساحة المقررة لزراعة القطن في الريف المحرربقسميه الشرقي والغربي ٤٨٠٠هكتارا.
وكشف احد الفلاحين من ابناء القرى التابعة لمدينة تل أبيض ان زراعة القطن تراجعت خلال العامين الماضيين بدرجة كبيرة بسبب وجود الاحتلال التركي ومرتزقته حيث ادى ذلك إلى ارتفاع أسعار الأسمدة والبذور بشكل كبير إضافة إلى رداءة انواع بذور القطن مما انعكس سلبا على تدني الانتاج إلى درجة كبيرة.
وأضاف الفلاح ابوحسن ان حقول القطن تراجعت مساحاتها إلى الربع خلال العامين الماضيين قياسا إلى الفترة السابقة للعام ٢٠١٣.
لافتا ان افتقاد المحروقات وارتفاع اسعارها بشكل جنوني إضافة إلى أن معظم انواع اصناف البذار التركي القادمة عن طريق المحتل التركي ذات انتاجية متدنية ورديئة وغير مناسبة للبيئة كما أن الاسمدة ذات طابع تجاري واصنافها وهمية وغير دقيقة وبعيدة جدا عن مواصفات الاسمدة السورية.

البعث ميديا ||الرقة – حمودالعجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *