ضوء على كليّة الآداب والعلوم بدير الزور

 

يعود تاريخ إحداث كلّيّة الآداب والعلوم الإنسانيّة إلى عام 2002، وكانت تسمّى كلّيّة الآداب والعلوم الإنسانية الثّانية ضمن كليات جامعة حلب، وتضم ثلاثة أقسام (اللغة العربية – اللغة الإنكليزية – اللغة الفرنسية).

وفي عام 2006م أحدثت جامعة الفرات بمكرمة السيد الرئيس بشّار الأسد بموجب المرسوم رقم 33، وأحدث فيها قسم رابع هو التاريخ في العام نفسه، وفي العام 2011م تم إحداث قسم خامس هو علم الاجتماع .

لم تتوقّف العملية التدريسية والاجتماعية في الكلية على الرّغم من حصار المدينة الجائر، بل كانت خطّ الدّفاع الأوّل عن المدينة من جهة المقابر مع أبطال الجيش السّوريّ الصّامد، في مواجهة قوى الظّلم والطّغيان وجماعات الإرهاب والتّكفير.

ولم يقتصر عمل كلية الآداب على التدريس فحسب، إنما تحولت إلى منبر ثقافي يرفد منابر الثقافة الأخرى في المحافظة، فقد قامت بأنشطة ثقافية كثيرة، في مجالات التعليم والتربية والتوجيه والإعداد والدعم النفسي، من خلال المحاضرات والندوات والمهرجانات والمعارض وورش العمل والمشاركة في المناسبات الوطنيّة، وقد تعاونت مع مديريات الثقافة والأوقاف والصحة والتربية ومع محافظة دير الزور وقيادة شرطة المحافظة .

مبنى الكلية

يأتي تصميم موقع الكليّة مواكبةً لتطوّرات العصر ومساعي التّحديث والتّطوير، وتلبيةً لحاجات الطّلبة أوّلًا والكادرين التّعليميّ والإداريّ ثانيًا، ففيه يجدون النّتائج الامتحانيّة والخدمات الطّلّابية (الأوراق المطلوبة للتّسجيل وكشوف العلامات…) والبرامج (المحاضرات والامتحانات)، بالإضافة إلى الأخبار والمستجدّات من أنشطة .

مركز تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها

أنشأ المركز بموجب قرار مجلس الجامعة رقم / 136 / المتخذ بالجلسة الرابعة للعتم الجامعي 2010-2011 تاريخ 23-11-2010م .

يسعى المركز من خلال برامجه إلى تحقيق الأهداف التالية :

– تزويد المدرسين بالكفايات اللغوية اللازمة التي تمكنهم من التحدث باللغة العربية والتواصل مع الأخرين .

– إعداد طلاب المنح المقبولين في المعهد إعداداً لغوياً يتيح للمتميزين منهم بالالتحاق بكليات الجامعة .

– الإسهام في نشر اللغة العربية والثقافة العربية .

– إعداد معلمين متخصصين ومؤهلين لغوياً وتربوياً لتدريس اللغة العربية لغير الناطقين بها .

– إعداد مناهج تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها وتطويرها .

– تنظيم المؤتمرات والندوات والحلقات ذات الصلة بتخصصات المركز .

– ربط المركز بالمجتمع من خلال تعليم اللغة العربية تعليماً منهجياً سليماً كفيلاً بالتواصل مع المجتمع غير العربي .

المركز الأكاديمي للدعم النفسي والدراسات الاجتماعية

تم إحداث المركز الأكاديمي للدعم النفسي والدراسات الاجتماعية بموجب قرار مجلس الجامعة رقم / 1049 /  تاريخ  25-4 – 2018م ومقره في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بدير الزور .

تعتبر جامعة الفرات مصدرا أساسيا لتقديم الخدمات النفسية والاجتماعية وتأهيل الكوادر البشرية العاملة في هذه المهن الإنسانية المتخصصة .

مبررات إحداث المركز :

1- يأتي ترجمة لسياسة ربط الجامعة بالمجتمع .

2- تزايد الحاجة لمراكز الخدمة النفسية والاجتماعية, نتيجة لظروف الحرب القاسية التي مرت بها البلاد .

3- الحاجة لإحداث مركز يقدم خدمات نفسية واجتماعية مباشرة لفئات المجتمع كافة .

4- الحاجة لتأهيل كوادر متخصصة فنياً وأكاديمياً .

5- التأهيل الفني والمهني لطلبة الجامعة من السنة الرابعة والخريجين الجدد من طلبة علم الاجتماع وطلبة كلية التربية وطلبة الحقوق وإعدادهم لسوق العمل .

6- حاجة المجتمع لإعادة التوازن النفسي والاجتماعي لكافة الشرائح الذين هم بحاجة للصحة النفسية نتيجة تفاقم المشكلات الاجتماعية والنفسية العميقة التي افرزتها الحرب.

7- توسع واستحداث مهن جديدة تنضوي تحت مسمى المهن الاجتماعية والإنسانية, وهي مهن يجب أن تخضع لمعايير علمية وفنية ومهنية تعمل تحت مظلة اكاديمية مثل الجامعة .

8- زيادة الطلب من قبل المؤسسات والمنظمات الشعبية والجمعيات العاملة في مجال المهن الإنسانية وحاجتهم لموارد بشرية مؤهلة فنياً وأكاديمياً .

هذا وتبلغ أعداد الطلاب في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بدير الزور، 3574 في قسم اللغة العربية، و3335 في اللغة الإنكليزية، وباللغة الفرنسية يوجد 2790 طالب، و 2759 طالب في قسم التاريخ، إضافة لـ 1219 بقسم علم الاجتماع.

عميد الكلية، الدكتورة طليعة الصياح، أعربت للبعث ميديا عن أمالها في أن يكون هذا الموقع خير معين للطالب والزائر يجد فيه ما يريد، من غير تحمّل مشقّة الحضور أو السفر، وسنعمل على تطويره ورفده بكل ما هو جديد ومفيد، كي يحقق الغاية المرجوّة من إحداثه.

البعث ميديا  ||  دير الزور – مساعد العلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *