اللاذقية.. وزير التعليم العالي يتفقد جاهزية مشفى تشرين الجامعي و المدينة الجامعية

 

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور بسام ابراهيم جاهزية المشافي التعليمية لأي حالات طارئة ضمن إجراءات الحكومة الاحترازية لمواجهة وباء كورونا .

وأوضح الوزير خلال جولة في مشفى تشرين الجامعي اليوم أن الوزارة تتابع تفقد واقع وجاهزية كل المشافي التعليمية المشافي بشكل دوري في دمشق وحلب واللاذقية مشيرا إلى أن مشفى تشرين الجامعي جهّز قسم عزل يحوي 18 سريرا للحالات الاسعافية الطارئة في حال وجود حالات مشتبه بها لتشخيص والعلاج و الاختبار اللازم إضافة الى 32 منفسة تعمل بشكل دائم مخصصة للكبار إضافة الى 12 منفسة مخصصة للأطفال .

واضاف الوزير ان المشفى جهّزت عيادات خاصة للأمراض الصدرية والإنتانية المشتبه بها بمتابعة من الكادر الطبي في المشفى لمتابعة وتشخيص اي حالة اضافة لتأمين المستلزمات من لباس و مواد طبية و متابعة اعمال التعقيم بشكل دائم مرتين يوميا لضمان اكبر قدر من النظافة والتعقيم في كل اقسام المشفى مثنيا على جهود الكادر الطبي والتمريضي و طلاب الدراسات العليا للوقاية من اي وباء .

كما شملت جولة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الى جامعة تشرين الاطلاع على تجهيز الوحدة السكنية 13 في المدينة الجامعية للاستجابة لأي مستجدات , حيث تم تجهيز الوحدة بشكل كامل لاستقبال حالات طارئة في حال الضرورة .

و الوحدة السكنية /13/ تضم 270 سريرا اضافة الى إمكانية زيادة القدرة الاستيعابية الى 350 في حال الضرورة وتتم أعمال التعقيم فيها بشكل دوري.

رافق الوزير في الجولة الرفيقة الدكتورة ميرنا دلالة أمين فرع جامعة تشرين للحزب و رئيس جامعة تشرين الدكتور بسام حسن و الرفيق د. جورج اسبر رئيس مكتب التعليم العالي الحزبي و مدير مشفى تشرين الجامعي د. لؤي نداف و مدير المدينة الجامعية د. حبيب محمود و كوادر طبية و إدارية وحزبية.

 

البعث ميديا \\ اللاذقية – مروان حويجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *