الإنتاج مستمر والعمال يعقمون مواقع الإنتاج

تستمر عجلة الإنتاج في المعامل والشركات من خلال عمال طرطوس الذين يواصلون ليلهم بنهارهم  لتأمين متطلبات الصمود في ظل حصار اقتصادي وحجر صحي يتطلب التزام المواطنين في منازلهم ليبقى عمال الوطن خلف خطوط الإنتاج متحدين الصعاب لتلبية مستلزمات العيش الكريم.

رئيس اتحاد عمال طرطوس أحمد خليل أكد لـ”البعث ميديا” التزام العمال في منشآتهم وثباتهم خلف آلاتهم وقيامهم بأعمالهم على أكمل وجه بكافة القطاعات الإنتاجية والخدمية.

وينفذ اتحاد عمال طرطوس تعليمات الاتحاد العام للعمال حيث شاركت النقابات أعمال التعقيم لمكافحة فيروس كورونا المستجد، ومن خلال زيارات ميدانية يومية قدمت النقابات مواد التعقيم والتنظيف والكمامات للعاملين في مواقع الإنتاج كالمطاحن والحبوب والمخابز وفرع محروقات طرطوس “سادكوب” والسكك الحديدية وقطاع الكهرباء ومصفاة بانياس التي لم يتوقف العمل بها على مدار الـ 24 ساعة.

وقام الاتحاد بزيارة معمل وادي الهدة للنفايات الصلبة واطلع على واقع العمل والإنتاج ومدى الالتزام بأعمال التعقيم، حيث تم توزيع مبلغ مالي للعاملين وسيتم التوزيع تباعاً لكافة العاملين في القطاعات الإنتاجية والخدمية، مؤكداً استمرار الحملات بشكل يومي إضافة إلى حملة تعقيم شوارع وأحياء طرطوس.

وفي الشركة العامة لتوليد بانياس يستمر العمل رغم الحظر والعقوبات الاقتصادية حيث قام عمال الصيانة بمساعدة المهندسين والفنيين وإشراف المدير العام بأعمال الصيانة للمجموعة البخارية الثالثة بأقصر وقت وبأقل من المدة المحددة بثلاثة أشهر.

وقام مكتب نقابة عمال النفط بجولة تفقدية للأعمال المنجزة بشركة مصفاة بانياس وبخبرات وطنية قام عمال الشركة بتبديل الوسيط في قسم الكبريت وتبديل مبدلات المرجل الخامس في محطة القوى، حيث قام العمال برفع المسخنات إلى مكانها في جسم المرجل وتقديراً لجهودهم تم مكافأتهم في هذه الظروف الصعبة.

ولفت خليل إلى تعاون المحافظة مع اتحاد عمال طرطوس والإدارات والشركات الخدمية والإنتاجية لمواصلة سير العمل والإنتاج وتلبية مطالب العمال  وتأمين المبيت من وإلى مواقع عملهم.

ويعمل التنظيم النقابي بكوادره كخلية نحل تعكس الحرص على حياة وصحة وسلامة العمال وتأمين بيئة سليمة خالية من الفيروسات إثر التعقيم اليومي المستمر للقطاعات الإنتاجية والخدمية.

البعث ميديا– طرطوس: دارين حسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *