التمسك بخيار المقاومة لردع الاحتلال الإسرائيلي

جددت فعاليات لبنانية التمسك بخيار المقاومة لردع الاحتلال الإسرائيلي ومواجهة تهديداته وخروقاته المستمرة للسيادة اللبنانية.

وشددت لجنة أصدقاء عميد الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي يحيى سكاف على أن التجارب أثبتت أن خيار المقاومة هو الوحيد الذي هزم العدو الغاشم في جنوب لبنان ووضع حدا لجرائمه بحق الشعب اللبناني.

واعتبرت أن مجزرة قانا المشؤومة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانها على الجنوب في نيسان 1996 وصمة عار في جبين المجتمع الدولي والأمم المتحدة “اللذين لم يؤمنا الحماية للمدنيين العزل ولم يحركا ساكنا من أجل وقف جرائم العدو ومجازره بحق وطننا وشعبه”.

بدوره أكد عضو كتلة التنمية والتحرير النائب اللبناني علي خريس ضرورة التمسك بخيار المقاومة والثوابت الوطنية والتي تشكل الرادع الأساسي للعدو ومخططاته.

وقال خريس: نحن لا نراهن على قرارات صدرت من مجلس الأمن أو الأمم المتحدة بل نراهن على إيماننا بالمقاومة سبيلا وحيدا لمواجهة العدو الإسرائيلي.

من جهته أكد عضو كتلة التنمية والتحرير النائب محمد نصر أن المقاومة أزهرت نصرا عندما دحرت العدو الصهيوني عن الأراضي اللبنانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *