قوائم الدفعة الأولى للمتعطلين عن العمل سُترفع السبت القادم بعد الانتهاء من تدقيقها

أكد جمال القادري رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال لـ “البعث ميديا” بعد الاجتماع  الأسبوعي للمكتب التنفيذي للاتحاد العام لنقابات العمال.. أن قوائم الدفعة الأولى للمتعطلين عن العمل سُترفع السبت القادم بعد الانتهاء من تدقيقها، وسيتم التركيز فيها على عمال السياحة والنقل والبناء، حيث سيتم التنسيق مابين أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام مع اتحادات المحافظات واللجان النقابية لتسهيل الوصول إلى جميع المتعطلين عن العمل وتسجيل أسمائهم ليستفيدوا من الدعم الذي سيتم تقديمه، حيث تقرر تكليف اتحادات المحافظات باختيار أربعة نقابيين في كل محافظة لتكليفهم  بتسجيل أسماء المتعطلين وبياناتهم ومساعدتهم في هذا الأمر عبر القناة الالكترونية لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، بهدف الوصول إلى أكبر عدد من هذه الشريحة وحثها على التسجيل في القناة وجدد القادري تأكيده على أهمية توفير الإحصاءات والأرقام الدقيقة في كل ما يتعلق بواقع العمل والعمال وفي جميع المجالات للاستفادة منها في وضع الخطط ورسم الاستراتيجيات المستقبلية للتنظيم النقابي وتحديثها بشكل دائم ومستمر.

وفي المجال النقابي أشار القادري إلى أن اللجنة التي تم تشكيلها لإعداد دراسة وتصميم برنامج تعليمي تدريبي لتدريب الكوادر النقابية الجديدة في اللجان النقابية ومكاتب النقابات عن بعد، تدرس الخيارات المتاحة بهذا الخصوص مع التأكيد على أهمية هذه الخطوة وضرورة الإسراع بها لكون ملف تثقيف مختلف مستويات القيادات النقابية من أولويات التنظيم النقابي لتعليم الكوادر النقابية الجديدة آلية العمل النقابي وأصوله والاستفادة من طاقاتهم الإيجابية ليكونوا قادرين على خدمة أبناء الطبقة العاملة في مختلف مواقع العمل والإنتاج من خلال إعداد قادة نقابيين أكفاء وملمين بكل القوانين والأنظمة وقادرين على تمثيل العمال والدفاع عن حقوقهم ومكتسباتهم، وحل قضاياهم الإدارية والقانونية وغيرها من القضايا.

كما لفت إلى  الخيارات والاقتراحات المناسبة  التي مازالت تدرس من اللجنة التي تم تشكيلها مؤخراً لإعداد دراسة مفصلة وشاملة حول نقابات الحمل وتفريغ ومناولة البضائع لتصويب الوضع القانوني والتنظيمي لها وآلية العمل فيها وتلافي الثغرات والسلبيات التي تعتري بعض جوانب عملها.

البعث ميديا || دمشق – بشير فرزان

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *