أوهريك يستنكر استمرار فرض الإجراءات القسرية على سورية ودول أخرى

 

تتوالى التصريحات المنددة بالإجراءات القسرية الغربية المفروضة على الدول، على حساب حياة البشر وصحتهم.

حيث استنكر عضو البرلمان الأوروبي عن الجمهورية السلوفاكية ميلان أوهريك استمرار فرض الإجراءات القسرية الغربية أحادية الجانب على سورية ودول أخرى مثل إيران وكوبا وفنزويلا في هذا الوقت الصعب الذي يجري فيه التصدي لانتشار فيروس كورونا واصفاً ذلك بأنه “أمر فظيع وغير إنساني”.

وأشار أوهريك في تصريح لـ سانا في براغ اليوم إلى أن الآثار المدمرة للإجراءات القسرية الغربية أظهرت بوضوح أن ما يعني هذه الدول هو تحقيق مصالحها الجيوسياسية والتحكم بالدول الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *