قوات الاحتلال التركي تهدم منازل الأهالي في قرى بريف الحسكة

أقدمت قوات الاحتلال التركي على هدم عدد من منازل الأهالي وطرد عدد منهم في محيط بلدة أبو راسين بريف الحسكة الشمالي الشرقي لتوسيع ما يسمى نقاط المراقبة.

وبحسب “سانا” عن مصادر محلية فان قوات الاحتلال التركي واصلت ممارساتها الإرهابية بحق الأهالي بريف الحسكة وأقدمت على هدم عدد من منازلهم وتخريب ممتلكاتهم لتعزيز ما يسمى نقاط المراقبة التي أنشأتها في قريتي الداوودية وعنيق الهوى التابعتين لناحية أبو راسين بريف المدينة الشمالي الشرقي.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال التركي أقدمت  أيضاً على طرد من بقي من الأهالي في قرية عنيق الهوى خارج القرية.

واعتدت قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية أمس بمختلف أنواع الأسلحة على قرى الداوودية وتل مندل وعنيق الهوى بريف الحسكة الشمالي الشرقي ما تسبب بوقوع أضرار مادية في منازل المواطنين وممتلكاتهم.

ومنذ عدوانها على الأراضي السورية في التاسع من تشرين الأول الماضي أقدمت قوات النظام التركي ومرتزقته من الإرهابيين على تنفيذ عمليات إجرامية بحق الأهالي ودمرت البنى التحتية والمرافق الخدمية ما أدى إلى نزوح كبير للمدنيين باتجاه مدينتي الحسكة والقامشلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *