إجراءات وقائية لحماية السوريين في لبنان من وباء «كورونا»

تضاعفت معاناة السوريين المهجرين في لبنان كثيرا بعد بدء تفشي فيروس كورونا، ولاسيما المقيمين منهم في المخيمات وغرف الصفيح، وترافق ذلك أيضا مع الوضع الاقتصادي الذي أصبح مترديا جدا بعد تراجع قيمة الليرة اللبنانية.

وفي هذا السياق أكد رئيس رابطة العمال السوريين في لبنان مصطفى منصور لـ”البعث ميديا” أنه منذ بدأت إجراءات  الحجر التي اتخذتها السلطات المختصة في لبنان بمواجهة “كورونا”، قامت الرابطة وبتوجيه ومتابعة من سفير سورية في لبنان علي عبد الكريم علي بتقديم  مئات الحصص الغذائية لعدد من الأسر المحتاجة في مختلف المناطق اللبنانية، مشيرا الى القيام بحملة تعقيم لعدد من القرى والمخيمات في مناطق البقاع  اللبناني.

وأضاف منصور: مع  بداية شهر رمضان المبارك تم توزيع وجبات الإفطار على مئات العائلات السورية الفقيرة على شكل  حصص تموينية، لافتا الى أن الرابطة تسلمت دفعات من الأدوية وحليب الأطفال وتم توزيعها على من يستحق من المرضى والأطفال، موجها شكره لكل من ساهم ويساهم في عمل الخير.

البعث ميديا- بيروت: حمود العجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *