بذكرى عيد الشهداء..جاليتنا في روسيا تجدد وقوفها إلى جانب الوطن

جددت الجالية السورية في روسيا الاتحادية بكل أطيافها السياسية والاجتماعية والثقافية والطلابية وقوفها إلى جانب وطنها الأم سورية في مواجهة كل ما يتعرض له من عدوان وحرب إرهابية.

وفي بيان لهم بمناسبة عيد الشهداء قال أبناء الجالية: إنه “في ظل هذه الأيام الصعبة التي يمر بها وطننا الحبيب وهو يقارع الإرهاب العالمي الممول إقليميا ودوليا ومن وحي ذكرى الأجداد والآباء الشهداء الأقداس تجدد جاليتنا في روسيا العهد على الولاء والوفاء للوطن ولشعبنا الصامد الكريم المعطاء”.

وأشاد أبناء الجالية بالتضحيات الجسيمة التي قدمها بواسل جيشنا العربي السوري وأبناء شعبنا في مواجهة الاعتداءات الخارجية والإرهاب.

من جانبه أكد الشيخ سلمان عنتير رئيس فعاليات وطنية وقومية في الأراضي الفلسطينية المحتلة في بيان بالمناسبة: أن ما تتعرض له سورية من ضغوط وحرب إرهابية يأتي نتيجة لما حققته من انتصارات وإنجازات على الإرهاب الذي حاول تغيير المسار القومي والثوابت السورية الأصيلة والقائمة على السيادة وعدم التبعية للاستعمار البغيض.

وأدان عنتير هرولة بعض الأنظمة العربية نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني في وقت ينتهك فيه هذا الكيان المواثيق الدولية وخصوصاً حقوق أهلنا في الجولان السوري المحتل والأرض الفلسطينية ويدنس المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *