مطالب بتحسين الأوضاع المعيشية في لبنان

تجددت اليوم الأعمال الاحتجاجية في العاصمة اللبنانية بيروت وبعض المناطق الأخرى للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية في البلاد.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام أن مجموعات من المحتجين احتشدوا في ساحة رياض الصلح وسط بيروت تزامناً مع انعقاد اللجنة البرلمانية اللبنانية الخاصة ببحث استعادة الأموال المنهوبة والمهربة إلى الخارج، ودعوا إلى ضرورة استعادتها وتحسين الوضع المعيشي في لبنان، كما نفذوا وقفة احتجاجية أخرى أمام قصر العدل ببيروت للمطالبة بتدخل القضاء بشكل سريع لمحاكمة الفاسدين والقضاء على الفساد.

ونفذ محتجون أيضاً وقفة احتجاجية أمام وزارة الاتصالات في بيروت رفضاً للفساد مطالبين بتحسين الوضع المعيشي ولا سيما للعمال.

وفي صيدا احتشد المحتجون قبل ظهر اليوم أمام قصر العدل في المدينة ورددوا هتافات تطالب بقضاء مستقل معياره “العدل والحق فوق الجميع”، كما نفذ محتجون وقفة في ساحة العلم في صور احتجاجاً على الأوضاع المعيشية ورددوا شعارات تطالب بقضاء مستقل.

وفي بعلبك في البقاع نفذ أصحاب الشاحنات اعتصاماً على طريق رياق بعلبك الدولي في محلة بريتال احتجاجاً على منعهم من مزاولة عملهم منذ صدور قرار التعبئة العامة بسبب انتشار وباء كورونا وقطعوا الطريق لبعض الوقت وسط تدابير أمنية.

وأفادت غرفة التحكم المروري بقطع السير على أوتوستراد الزهراني في الجنوب اللبناني بالاتجاهين من قبل محتجين للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي والسماح لأصحاب الشاحنات بالعمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *