مشروع نوعي لإنتاج الفطر الزراعي بالسويداء

يعتبر أحد المشروعات التنموية الخيرية النوعية على مستوى الجمعيات الأهلية في السويداء، مشروع انتاج الفطر الزراعي التابع لجمعية أم الزيتون الخيرية، الذي انطلق بمنحة من منارة شهبا المجتمعية للأمانة السورية للتنمية التي مولت شراء تجهيزاته، إضافة إلى تخصيص مبالغ من الجمعية لشراء البذار وخزانات المياه وبعض مستلزمات العمل المطلوبة لتنفيذه، وذلك بحسب رئيس الجمعية سمير كرباج.

ويضيف كرباج إنه تمت دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع والإقلاع به بإشراف مختصين حيث أنتجت الدورة الإنتاجية الأولى لمدة ثلاثة أشهر ستمئة وخمسين كيلوغراما مع التجهيز حاليا للدورة الثانية ووجود مساع لتوسيع غرف الإنتاج خلال الفترة القادمة بما يحقق إيرادات إضافية تنعكس إيجابا على توسيع نطاق المساعدات المقدمة من الجمعية.

وذكر كرباج أن المشروع يأتي تماشيا مع مركز التدريب الزراعي والمهني الذي بدأت به الجمعية بخطوات أولية شملت بعض الدورات كتربية النحل وكيفية إجراء بعض العمليات الزراعية على أن يتم تطويره في الفترة القادمة، بما يحقق الهدف التنموي من إحداثه لخلق فرص عمل بالعديد من المشروعات الصغيرة.

ووفقا لمدير منارة شهبا المجتمعية للأمانة السورية للتنمية فراس ركاب فإنه تم شراء تجهيزات المشروع بموجب منحة مقدمة ضمن برنامج الدعم المجتمعي للمنارة بتمويل من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، وذلك بعد إخضاع القائمين عليه من الجمعية لدورة تدريبية لإدارة المشاريع الصغيرة، لافتا إلى نجاح تجربة هذا المشروع التي تعد نوعية على مستوى عمل الجمعيات الأهلية في محافظة السويداء.

فيما ذكرت مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل في السويداء بشرى جربوع أن مشروع جمعية أم الزيتون الرائد والمميز لزراعة الفطر الزراعي يؤكد ضرورة قيام الجمعيات الأهلية بدورها الأساسي من خلال وجودها التنموي الاجتماعي وتطوير أدائها وأدواتها التنفيذية، مشيرة إلى ما شهدته عدد من الجمعيات في السنوات الأخيرة بالتنسيق مع الشركاء المجتمعيين لتدريب كوادرها بهدف تأسيس مشروعات تزيد من إيراداتها ما ينعكس إيجابا على عدد المستفيدين من خدماتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *