«52» طلب مازوت للقطاع الزراعي في حماة

بهدف تلبية احتياجات موسم الحصاد وري المحاصيل الزراعية، وضعت لجنة المحروقات الفرعية في حماة خلال اجتماعها الدوري برئاسة المحافظ الدكتور محمد الحزوري وبحضور المهندس أشرف باشوري أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي آلية لتوزيع المازوت على الفلاحين.

ووجهت المحافظة بضرورة تشكيل لجنة مهمتها التدقيق في كمية المحروقات المسلمة للفلاحين ومدى استخدامها في الزراعات المروية ومقارنتها بالمساحات المزروعة من قبلهم، واتخاذ الإجراءات اللازمة لضبط آلية التوزيع إلى جانب مراقبة عمل الكازيات وتوزيعه حسب المساحات المروية بناء على البيانات المقدمة من مديرية الزراعة وهيئة تطوير الغاب.

وبين رئيس اتحاد فلاحي حماة الدكتور هيثم جنيد في تصريح لــ “البعث ميديا” أنه تم تخصيص محافظة حماة خلال شهر أيار للعام 2020 حوالي 52 طلب مازوت للقطاع الزراعي منها 30 طلب لزراعة حماة موزعة 14 طلب للري و16 طلب للحصاد، في حين تم تخصيص زراعة الغاب بــ 22 طلب، منها 15 طلب للري و7 طلبات للحصاد، مشيراً إلى أن الموسم الزراعي مبشر بالخير حسب تقديرات الإنتاج حيث أن زراعة الغاب قدرت إنتاجها حوالي 150 ألف طن،في حين قدرت زراعة حماة إنتاجها حوالي 96 ألف طن.

وفيما يتعلق بأسعار الحصاد أوضح رئيس اتحاد الفلاحين أنه سوف يتم استطلاع الرأي من الروابط الفلاحية المنتشرة في المحافظة، ومن ثم سيتم عرضها على اللجنة الزراعية لاتخاذ القرار المناسب في تسعيرة الحصاد للقمح والشعير المروي والبعل.

البعث ميديا- حماة: منير الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *