باريس.. اشتباكات بين الشرطة الفرنسية ومجموعة من الشبان في إحدى الضواحي

احتجاجاً على وفاة شاب في حادث دراجة نارية تسبب به أفراد الشرطة الفرنسية، شهدت ضاحية أرجنتوي شمال العاصمة الفرنسية باريس صباح اليوم موجة من الاضطرابات.

ووفق صحيفة لو باريزيان الفرنسية فإن الضاحية شهدت اشتباكات بين الشرطة ومجموعات من الشبان في إظهار لازدياد حالة التوتر الاجتماعي التي تعيشها الضواحي الباريسية بسبب زيادة نسب البطالة وسياسات الافقار المتعمد التي تنتهجها الحكومات الفرنسية المتعاقبة.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي فرقاً من شرطة مكافحة الشغب وهي تدخل عقارات سكنية بعض إطلاق شبان الألعاب النارية باتجاهها وإضرام النيران في صناديق القمامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *