فنان يمني استنبط فنه من الناس البسطاء

فنان تشكيلي يمني سخّر فنه ورسوماته في نقل تفاصيل حياة الناس البسطاء، وتسجيل مشاهد عميقة تحكي قصصا مؤثرة، مجسدةً جمال الموروث، وعمق الحضارة في العمارة، والمهن، والزي، والرقصات.

الرسام اليمني زكي اليافعي قال: إنه يتصيد لحظات يعيشها الناس وسط تقلبات الحياة والشارع، ليوصل رسالة حب لكل من يحافظ على هويته، وهو يعبر عن الفئة البسيطة ليرسم أفراحهم وأتراحهم في وجه الحياة.

وتابع: “أرسم ما يعبر عن كل هذه اللحظات، ولكن الأجمل عندما تقترب منهم وتخالطهم، وتجد أنهم رغم كل البؤس، يعتزون بعطائهم الإنساني والأخلاقي المرتبط بجذور التاريخ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *