موسكو : نرفض تحويل المنظمة منصة لتصفية الحسابات السياسية

 

نددت روسيا بالمحاولات الأمريكية المستمرة لتحطيم منظمة الصحة العالمية.

 

وأشار نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف في تصريحات اليوم نقلتها وسائل إعلام روسية الى المحاولات الأمريكية الهادفة إلى تحطيم منظمة الصحة العالمية وتهديدها بوقف تمويلها بشكل نهائي وقال: “نرفض تحطيم منظمة الصحة العالمية بما ينسجم مع المصالح السياسية أو الجيوسياسية لدولة واحدة أي الولايات المتحدة” مضيفا: “نعم هناك إمكانات لتحسينها ودعوات الى إصلاحها ونتعامل مع هذه الدعوات بشكل مسؤول وبناء، ونحن مستعدون كما في السابق للمشاركة بكثافة في ما يتم القيام به في هذا الصدد”.

 

واوضح ريابكوف أن موسكو ترفض تسييس كل ما يتصل بوباء فيروس كورونا وإضعاف منظمة الصحة العالمية وتحويلها منصة لتصفية الحسابات السياسية.

 

من جهته أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في جنيف غينادي غاتيلوف اليوم أن روسيا تنظر بشكل سلبي إلى تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمنظمة الصحة العالمية.

 

وأكد غاتيلوف خلال مؤتمر الكتروني نظمه نادي فالداي الدولي للمناقشة أن أغلبية المجتمع الدولي تعتقد أن منظمة الصحة العالمية هي على وجه التحديد المنظمة التي يجب أن تنسق الأنشطة الصحية للدول، مشيرا إلى أن الأولوية الآن لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

 

واعتبر غاتيلوف أن “هجمات واشنطن على منظمة الصحة العالمية ببساطة غير ناجحة” موضحا أنه “إذا اتهمت منظمة الصحة العالمية بأنها منظمة غير شفافة وغير فعالة فكيف نقيم الوضع في المقر الرئيس للمنظمة حيث يوجد أكثر من 90 بالمئة من الخبراء الأمريكيين بين صفوف الإدارة وهم على دراية تامة ببداية الوباء وتطوراته”.

 

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن منتصف الشهر الماضي أنه أمر إدارته بتعليق دفع المساهمة المالية لمنظمة الصحة العالمية بسبب ما سماه “سوء إدارة” المنظمة الأممية لأزمة تفشي فيروس كورونا المستجد وذلك للتغطية على الانتقادات الموجهة له بارتكاب “أخطاء كارثية” في التعامل مع هذه الأزمة في الولايات المتحدة التي تتصدر قائمة الوفيات والإصابات حول العالم.

 

من جهة ثانية تم انتخاب روسيا لعضوية المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية لمدة ثلاث سنوات وفقاً لقرار اتخذ خلال جلسة عقدت اليوم دون إجراء تصويت.

 

وذكرت وكالة تاس أن البلدان التسعة الأخرى المنتخبة للمجلس التنفيذي هي بريطانيا وبوتسوانا وغانا وغينيا بيساو والهند وكولومبيا ومدغشقر وعمان وكوريا الجنوبية.

 

ويتألف المجلس التنفيذي من 34 دولة تنتخب لمدة ثلاث سنوات وتعتبر هيئة صنع القرار في المنظمة حيث تقدم المشورة وتيسر وتوجه قرارات وسياسات جمعية الصحة العالمية.

 

وتنعقد حالياً الجلسة السنوية الثالثة والسبعون لجمعية الصحة العالمية على شكل مؤتمر عن بعد وتركز المناقشات على مكافحة فيروس كورونا المستجد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *