ماهي الكمامات الأكثر فاعلية في الحد من كورونا؟؟

 

كشف علماء كنديون مؤخرا فاعلية الكمامات المصنوعة من القماش في الحد من انتشار الفيروس، وذلك بعد أن اختلفت النصائح حول نوع الكمامات الواقية التي يجب ارتدائها خلال فترة تفشي جائحة كوررونا.

ووجد العلماء أن الكمامات المصنوعة من القماش، والتي تحتوي على عدة طبقات قطنية، تحظر مرور جزيئات عالقة في الهواء (الهباء الجوي) وبذلك تقلل من انتقال فيروس كورونا من شخص لآخر، بحسب ما نشرته مجلة “أنالز إنترناشيونال ميديسين”.

وبحسب مؤلفو الدراسة فإن الفيروس ينتقل في حالات كثيرة عن طريق القطرات أو الهباء الجوي، التي تتشكل عند العطس أو التحدث أو السعال… وفي هذه الحالات تساعد الكمامات القطنية في منع انتشار الفيروس.

كما تبين أن الكمامة المصنوعة من أربعة طبقات (الموصلي والقطن) تقلل انتقال الجزيئات المحمولة في الهواء بنسبة 99%، مقارنة بنسبة 96 إلى 99% في الكمامات الطبية المعاصرة التي تستخدم مرة واحدة.

وتتغير كفاءة ترشيح الكمامة بحسب عدد طبقاتها، ففاعلية الترشيح في الوشاح والبلوزات والقمصان تتراوح بين 10 إلى 40%، وقد أكدت الدراسات الحديثة أن بعض تركيبات القماش، على سبيل المثال، قطن-فلانيل، تحجب أكثر من 90% من الجسيمات.

كذلك لاحظ الخبراء، أنه كلما زاد عدد الطبقات زادت الحماية، لكنها تجعل التنفس أكثر صعوبة لذلك لا يفضلون ارتداء الأطفال دون سن الثانية والأشخاص الذين يعانون من صعوبات في التنفس لهذه الكمامات”.

كما شددوا على أن اختيار القماش الأمثل في تصنيع الكمامات أمر يحتاج إلى المزيد من الدراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *