تعادل البحارة.. ومفاجأة الجزيرة.. أبرز عناوين عودة الدوري السوري لكرة القدم

بعد توقف دام لقرابة الشهرين ونصف، عادت عجلة الدوري السوري الممتاز لكرة القدم للدوران من جديد، ففي منافسات الجولة السابعة عشر، التي انطلقت يوم الخميس، في لقاء وحيد جمع نادي الوثبة مع مضيفه نادي الفتوة على ملعب الفيحاء بدمشق، حيث انتهى اللقاء بفوز الفرسان برباعية تناوب على تسجيلها كل من هادي المصري من ضربة جزاء في د19 وسعد أحمد في د45, وعبد الإله حفيان ووائل الرفاعي في الدقيقتين (53 , 63). وسجل للفتوة هدفه الوحيد اللاعب وسيم بوراشي في د92، لتنتهي المباراة على هذه النتيجة.

وبهذا الفوز رفع نادي الوثبة رصيده لـ 36 نقطة في وصافة الترتيب، بينما تلقى الفتوة خسارته الثامنة هذا الموسم ليستقر في المركز الحادي عشر من جدول الترتيب.

وفي يوم الجمعة، استُكملت المباريات الست المتبقية من الجولة، حيث أكرم نادي الكرامة ضيفه الساحل بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، تقدم الكرامة أولاً عن طريق اللاعب عبد الله جنيات الذي دك شباك الساحل في الدقيقة التاسعة، ليعيد نجم الساحل سامر خانكان اللقاء إلى نقطة الصفر في د12 , ليعود الكرامة ويحرز ثاني أهدافه عن طريق أحمد العمير في د28 , ليختم زيد غرير الثلاثية بهدف في الدقيقة 68 وتنتهي المباراة على هذه النتيجة، بهذه النتيجة رفع الكرامة رصيده إلى النقطة 25 في المركز السابع، أما الساحل فبقي في المركز 12 برصيد 12 نقطة.

وفي لقاء آخر، فاز نادي حطين على مضيفه النواعير بهدفين مقابل لا شيء، حيث وضع اللاعب رأفت مهتدي ناديه في المقدمة بتسجيله الهدف الأول، بينما قام كابتن الفريق مارديك مارديكيان باحراز ثاني الأهداف في الدقيقة 49، ليعود مع الحيتان بفوز ثمين من حماة. خسارة النواعير أبقته في المركز العاشر برصيد 16 نقطة، بينما تقدم حطين للمركز الثالث برصيد 33 نقطة.

 

مفاجأة الجولة

فعلى ملعب تشرين في دمشق، حقق نادي الجزيرة مفاجأة الجولة السابعة عشر بتعادله مع نادي الوحدة بهدفين لكل منهما، حيث وضع اللاعب محمد رشو فريق الجزيرة في المقدمة بالدقيقة ٣٤، لينتهي الشوط الأول على هذه النتيجة، وفي الشوط الثاني، أعاد اللاعب عبد الهادي شلحة المباراة لنقطة “الصفر” بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 68, وفي الدقيقة 71 زاد اللاعب محمود عنز الحصيلة لنادي الجزيرة، قبل أن يحقق عبد الرحمن بركات التعادل للبرتقالي في الدقيقة 84 لتنتهي المباراة على هذه النتيجة، بهذا التعادل أصبح الوحدة في المركز السادس برصيد 27, بينما استمر الجزيرة في المركز الأخير برصيد 6 نقاط.

ملعب البعث في جبلة استضاف لقاء جبلة والطليعة، حيث قبل الطليعة ضيافة الأزرق، وعاد بالنقاط الثلاث، بهدف وحيد، سجله اللاعب محمد زينو في الدقيقة 28 لينتهي اللقاء على هذه النتيجة، ورفع الطليعة رصيده بهذا الفوز الخامس له إلى 21 نقطة في المركز التاسع، بينما بقي جبلة في المركز قبل الأخير برصيد 9 نقاط متلقياً الخسارة العاشرة هذا الموسم.

أما في حلب فقد شهد ملعب ٧ نيسان إقامة لقاء مثير بين الاتحاد والشرطة، تقدم للاتحاد اللاعب أحمد الأحمد في الدقيقة 17, وعزز اللاعب محمد الأحمد النتيجة بهدف ثاني في الدقيقة 90، لينتهي اللقاء بفوز “أهلي حلب” بهدفين دون مقابل، واقترب الاتحاد بهذه النتيجة من فرق المقدمة بانتزاعه المركز الخامس من الوحدة برصيد 29 نقطة، بينما تلقى الشرطة خسارته السابعة ليستقر في المركز الثامن برصيد 22 نقطة.

لقاء القمة

استضاف ملعب الباسل في اللاذقية قمة الجولة السابعة عشر والتي جمعت بين تشرين المتصدر والجيش صاحب المركز الرابع، تبادل الفريقان فرص كثيرة منذ بداية المباراة، أسفرت عن تقدم البحارة في الدقيقة 17 عن طريق اللاعب نديم صباغ، ولكن سرعان ما عادل اللاعب محمد الواكد النتيجة بهدف في الدقيقة 19، لتصبح النتيجة هدف مقابل هدف، وقبل نهاية الشوط الأول وضع اللاعب كامل حميشة فريقه تشرين في المقدمة بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 41 لتنتهي مجريات الشوط الأول على هذه النتيجة، مع بداية الشوط الثاني بدأت نوايا الجيش واضحة لتعديل الكفة، وحصل له ما أراد بعد مرور خمس دقائق عن طريق ورد السلامة، بعد الهدف حاول كلا الفريقين الظفر بالنقاط الثلاث، ولكن باءت محاولاتهم بالفشل، ليقتسم الفريقان نقاط المباراة، بالتعادل الإيجابي بهدفين مقابل هدفين، عزز تشرين صدارته ليصبح لديه 40 نقطة مبتعداً عن أقرب منافسيه فريق الوثبة بأربع نقاط، بينما هبط الجيش للمركز الرابع برصيد 31 نقطة متأثرا بفوز حطين على النواعير.

أرقام وإحصائيات

بعد مرور الجولة السابعة عشر نستعرض أبرز الإحصائيات:

أكثر من سجل.. نادي تشرين برصيد 30 هدف.

أكثر من تلقى.. نادي الجزيرة برصيد 38 هدف.

الأكثر فوزاً.. تشرين 12 لقاء.

الأقل فوزاً.. جبلة والجزيرة برصيد فوز واحد.

الأكثر خسارة.. الجزيرة 13 لقاء.

الأقل خسارة..تشرين لقاء واحد.

الأكثر تعادلاً.. الكرامة 7 مباريات.

الأقل تعادلاً.. الوثبة والجزيرة برصيد 3 مباريات.

الهدافين: المركز الأول لاعب الجيش محمد الواكد 14 هدف.

المركز الثاني لاعب الطليعة محمد زينو 10 أهداف.

المركز الثالث لاعب تشرين محمد المرمور 10 أهداف.

يذكر أن الدوري السوري الممتاز لكرة القدم تعرض للتوقف منذ منتصف اذار الماضي، بسبب جائحة كورونا التي أوقفت جميع الأنشطة الرياضية في سورية.

البعث ميديا || مجد عمران

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *