رغم الصعوبات.. طرقات وخدمات جديدة في ريف الرقة المطهر

واجه ريف الرقة المحرر صعوبات كثيرة مع بداية تحريره من الإرهارب بتضحيات وانتصارات بواسل الجيش العربي السوري والقوات الرديفة وتحرير عدد من من المدن والبلدات والقرى والمزارع بريف الرقة، ولعل أشدها الصعوبات المتعلقة بالجانب الخدمي وفي مقدمتها قلة الكوادر الفنية لدى مجالس المدن ومديرية الخدمات الفنية إضافة إلى ندرة الآليات الهندسية والخدمية لدى محافظة الرقة وصعوبات متعددة اخرى.

ورغم كل تلك التحديات تم من خلال الموازنات المستقلة والاستثمارية وإعادة الإعمار ومع بدايات تحرير ريف الرقة في اواخر العام ٢٠١٧ و تحرير عدد من المدن وقسم كبير من البادية في ريف الرقة بقسميه الشرقي والغربي البدء بالأعمال الخدمية والانتاجية وبدأت مع ذلك دورة الحياة لتنفيذ ٥٢ مشروع صرف صحي لدى مجالس المدن والبلدات في السبخة ومعدان و الحمدانية ودبسي عفنان.

وإضاف اوضح المهندس عبدالغني هلال عضو المكتب التنفيذي لقطاع الخدمات والطرق والنقل في مجلس محافظة الرقة انه تم تنفيذ ١٥ طريقا من اهمها طريق (شويحان) الذي يربط الريف الغربي بالريف الشرقي ومع المحافظات الأخرى بطول ٤٧ كيلومتر بينما بلغت كلفة الاعمال المنفذة في هذا الطريق ٢٤٨ مليون ليرة منها اعمال صناعية وترابية.
وكذلك ترميم وصيانة عدد من المخابز وتأمين آليات خدمية لمجالس المدن ولمديرية الخدمات الفنية إضافة إلى تأمين آليات نظافة وصهاريح وجرارات وحاويات قمامة.
ولفت عضو المكتب التنفيذي أن هناك متابعة مستمرة من وزير الإدارة المحلية ومحافظ الرقة للخدمات التي يحتاجها ريف الرقة المحرر.
الرقة || البعث ميديا – حمود العجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *