الصحة تطلق حملة تلقيح وطنية في منتصف الشهر الجاري

أعلنت وزارة الصحة اليوم عن إطلاق أيام التلقيح الوطنية بين الـ 14 والـ 18 من الشهر الجاري للأطفال دون الخمس سنوات.

ودعت الوزارة في بيان لها الأهالي إلى اصطحاب أطفالهم إلى المراكز الصحية أو الفرق الجوالة في الموعد المحدد لتقييم الحالة التلقيحية وإعطائهم اللقاحات المستحقة واحضار بطاقة اللقاح الخاصة بالطفل خلال الحملة مشيرة إلى أنه في حال عدم وجود بطاقة للقاح سيتم تزويد الأهل ببطاقة جديدة.

وأكدت الوزارة في بيانها أن الأمراض الشائعة مثل الرشح أو الاسهال أو ارتفاع درجة الحرارة البسيط أو اعطاء أدوية مثل المضادة للالتهاب لا تمنع الطفل من التلقيح.

مدير الرعاية الصحية الأولية في الوزارة الدكتور فادي قسيس بين في تصريح لمندوبة سانا أن أيام التلقيح الوطنية تستهدف جميع الأطفال دون سن الخامسة وتتضمن اللقاحات الروتينية المدرجة في برنامج التلقيح الوطني وعددها 11 لقاحاً إضافة إلى متابعة الأطفال المتسربين من اللقاح لاستكمال لقاحاتهم.

وأوضح قسيس أنه من المتوقع أن يستفيد من الحملة في إطار تقديم اللقاح الروتيني  10524 طفلاً دون سن الخامسة بينما يصل عدد الأطفال المتسربين المتوقع استفادتهم من الحملة إلى 239477 طفلاً.

وتقدم اللقاحات للاطفال في المراكز الصحية الموزعة بالمحافظات وعددها 1002 مركز إضافة إلى 545 فريقاً جوالاً كما تم إحداث مراكز مؤقتة في بعض المناطق وعددها 666 مركزاً وفق الدكتور قسيس مبيناً أن أكثر من 8 آلاف عامل صحي سيعملون ضمن الحملة موزعين على المراكز الصحية الثابتة والمحدثة وفرق التواصل.

يشار إلى أن برنامج التلقيح الوطني الذي انطلق عام 1978 نجح في القضاء على كزاز الوليد عام 1997 وشلل الأطفال عام 1995 الذي عاد إلى سورية عام 2013 وتم القضاء عليه مجددا عام 2017 كما قطع البرنامج أشواطا مهمة في التخلص من الحصبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *