ملتقى البعث الحواري في جامعة البعث

أقام مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الفرعي ملتقى البعث للحوار بعنوان “مؤشرات الثقة بالنفس في خطابات الرفيق الأمين العام للحزب السيد الرئيس بشار الأسد خلال فترة الحرب الأخيرة على سورية” مستضيفاً الرفيق الدكتور فايز يزبك عميد كلية التربية في جامعة البعث.

واستعرض الرفيق المحاضر مؤشرات الثقة بالنفس في الخطاب الإعلامي المقاوم للسيّد الرئيس الدكتور بشار الأسد في الحرب الأخيرة على سوريا (2011-2019)، مستخدماً أسلوب تحليل المضمون، وهو أسلوب يستخدم في الكشف عن محتوى الرسائل الإعلامية، وكانت أداة الدراسة عبارة عن استمارة تحليل المضمون من تصميم الباحث، وبين الرفيق يزبك مجموعة من النتائج أهمها أن الخطاب الإعلامي المقاوم للسيّد الرئيس الأسد تضمن مؤشرات الثقة بالنفس متمثلة بالإيمان بالقدرة على الانتصار والنظرة الإيجابية للحياة والاعتزاز بالانتماء، فكانت فئة الاعتزاز بالانتماء أكثر فئات التحليل تكراراً، لافتاً أن السياسة العامة التي يتبّعها الإعلام المقاوم هي تعزيز صورة الذات العربيّة والاعتزاز بالهويّة واستثارة مشاعر الكرامة العربية والعمل على استعادة الثقة بالنفس للشخصيّة العربيّة.

وأكد الرفيق شدود خلال مداخلة له أننا على ثقة بأن قوتان لا تقهران قوة الله وقوة الشعب والله مع الحق، فقوة الله وقوة الشعب هي من تعطي قائدنا هذه الثقة، فكان مع الحق ومع الشعب، فالتف حوله شعبه، وأجمع على الوقوف خلفه، واستعرض الرفيق أمين الفرع واقع الحرب الاقتصادية التي تتعرض لها سورية، وكيفية التصدي لها بالاعتماد على الموارد الذاتية والمحلية ورفع وتيرة الانتاج، مبيناً اننا في سورية اخترنا طريق الكرامة وهي الطريق الأصعب والتي تكلفنا الكثير، مشيراً إلى أننا لن نسمح لعدونا أن يحقق بالاقتصاد مالم يستطع أن يحققه في الميدان وذلك بسبب وعي شعبنا والتفافه حول جيشه وقيادته الحكيمة ممثلة بالرفيق الأمين العام للحزب الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية.

بدورها الرفيقة زهور عبد الهادي رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الفرعي بينت أن الرفيق الدكتور بشار الأسد الأمين العام للحزب والقائد العام للجيش والقوات المسلحة يتمتع بشخصية متألقة وقوية ومفعمة بالثقة بالنفس في الساحة الدولية، فهو قائد ميداني بعمله، جريء قادر على اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب مما شكل معضلة حقيقية للأعداء بقدرته الفائقة على احترام ذاته وسيادة بلده وموقفه القومي المقاوم، مجيبة على كافة الأسئلة والمداخلات البناءة من قبل الحضور.

شارك بالحضور الرفاق الدكتور عبد الباسط الخطيب رئيس جامعة البعث وأعضاء قيادة الفرع، ونواب رئيس الجامعة وقيادات الشعب الحزبية، وأعضاء المكتب الفرعي لنقابة المعلمين، وعمداء الكليات وحشد من المتابعين والمهتمين من أساتذة الجامعة وطلابها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *