مناقشة الواقع الخدمي والتمويني في حماة

الواقع الخدمي والتمويني، كانت أبرز النقاط التي ركز عليها الاجتماع الدوري لهيئة المكتب الاقتصادي الفرعي الذي عقد برئاسة أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي المهندس اشرف باشوري وحضور عبد الحليم خليل رئيس المكتب.

وأكد أعضاء هيئة المكتب ضرورة رفع سوية الانتاج في المعامل من خلال تأمين المواد الأولية وتحسين واقع الكهرباء ومستوى المعيشة بحيث يتوازن الدخل مع المصروف مع ضرورة دعم أكثر للمواد التموينية في صالات السورية للتجارة وطرح فكرة توزيع زيت العاصي عبر البطاقة الذكية في صالات السورية للتجارة ، و نقل الاسمنت عن طريق المؤسسة من وإلى المؤسسة في المحافظات ،وزيادة كمية المياه في الريف الشمالي لمدينة سلمية ، وإعادة العمل بمشروع جر مياه نهر الفرات للمحافظة بعد توقفه علماً أن الدراسة موجودة وجاهزة وتعزيز الرقابة التموينية و الحد من رفع أسعار السلع الأساسية في الأسواق والعمل على تأمينها بأسعار مخفّضة .

وأشاد الرفيق أمين فرع الحزب للإدارة المتميزة وأنه علينا الطموح للأفضل وأن نكون الرديف واليد المساعدة للشعب والحكومة ضد ما يجري في سورية من عقوبات اقتصادية قسرية ظالمة ،داعياً إلى ضرورة بذل الجهود لتسهيل حياة المواطنين وتقديم الخدمات لهم والتصدي لهذه الحرب التي تواجه سورية وننتصر بها كما انتصر الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب بقيادة الأمين العام للحزب الرفيق الدكتور بشار الأسد.

من جانبه أشار رئيس المكتب إلى متابعة جميع القضايا المطروحة والعمل على تذليل الصعوبات والمعوقات، مؤكداً أهمية العمل المؤسساتي والدوائر بفضل العاملين بها رغم الظروف الاقتصادية الصعبة والعمل على متابعة الخطط الاقتصادية ومواجهة العقبات واقتراح الحلول لمواجهتها وحلّها مع العمل على تلبية احتياجات المواطنين خلال هذه المرحلة التي تمر بها سورية من حرب وعقوبات اقتصادية .
البعث ميديا || حماة- منير الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *