45 قرضاً لمربي الثروة الحيوانية بحماة

منح فرع مشروع تطوير الثروة الحيوانية بحماة 45 قرض لمربي الثروة الحيوانية خلال أيار الماضي منها 6 قروض لشراء أغنام وماعز في قرية تل التوت ومثلها في قرية تل عدا لشراء أغنام و14 قرضا لشراء أغنام وماعز في قرية الصبورة ومثلها في قرية بري شرقي لشراء أغنام بمنطقة سلمية فضلا عن 1500 كيلو غرام أعلاف  و5 قروض لشراء أغنام في قرية سريحين بريف حماة.

وذكرت مديرة الفرع المهندسة بانة حجازي أن نطاق عمل المشروع  يشمل 8 صناديق في كل من تل التوت وتل عدا وسريحين وتل حسن باشا وسيغاتا والصبورة وعقارب وبري شرقي وهناك لجنة مختصة من الفرع والمجتمع الأهلي في مجال تلك القرى والبلدات تقوم بالإشراف على عمليات القروض وآلية منحها  وكيفية تسديدها بشكل شهري وبدون فوائد مبينة الجهود الكبيرة التي تبذلها مختلف الجهات الحكومية سيما وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي ومن خلال مشروع تطوير الثروة الحيوانية بغية تحسين مستوى معيشة للأسر الريفية الفقيرة التي تعتمد سبل معيشتها على الثروة الحيوانية من خلال زيادة إنتاجية الوحدة الحيوانية موضحةً أن المربي يتلقى العديد من الخدمات مثل التدريب على استخدام  التقانات الحديثة واعتماد الأساليب الناجعة لخفض تكاليف الإنتاج و زيادة المردود و آليات تأمين البدائل العلفية وتحقيق متابعة الخدمات البيطرية والوقائية للقطيع وتسجيل وترقيم الحيوانات وهذا كله يصب في مخرج واحد هو تحسين مستوى معيشة المربين.

يذكر أن مشروع تطوير الثروة الحيوانية انطلق عام 2012 بالتعاون بين وزارة الزراعة والصندوق الدولي للتنمية الزراعية ويستمر 8 سنوات ويهدف إلى زيادة دخل الأسر الريفية الفقيرة التي تعتمد على إنتاج الثروة الحيوانية عبر إدخالها في نظم الزراعة البعلية ودعم وتطوير مشاريع منتجاته مع التركيز على الجانب التصنيعي والتسويقي.

البعث ميديا || حماة – منير الأحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *