وداعاً كارلوس زافون … وداعاً صاحب “ظل الريح”

بعد صراع مع مرض السرطان، غيّب الموت اليوم الجمعة الروائي الإسباني كارلوس زافون (1964- 2020).

ورحل صاحب “مقبرة الكتب المنسية” و”ظل الريح”، عن 55 عاماً، بعد إصابته بسرطان القولون في العام 2018، وفقاً لتقارير وسائل الإعلام الإسبانية.

وقال بيان صادر عن ناشر أعمال زافون بالإسبانية، إن موت الأخير “علامة على فقدان أحد أفضل الروائيين المعاصرين في العالم”.

أما الناشر الإنجليزي جيني لورد فصرح أنه “شعرت بحزن عميق لسماع وفاة كارلوس”، مضيفاً “نحن فخورون بنشر أعمال مثل هذا الكاتب البارع، الذي جلبت قصصه الفرح لملايين القراء وستستمر في إلهام وإسعاد الأجيال القادمة”.

وترجمت روايات زافون إلى أكثر من 40 لغة، وبيعت أكثر من 38 مليون نسخة حول العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *