بعد خلافها مع تركيا…فرنسا تنسحب من عملية لحلف الناتو

علقت فرنسا مشاركتها في عملية بحرية لحلف شمال الأطلسي “ناتو” في البحر المتوسط على إثر خلافها مع تركيا بعد رفض سفينة تركية مؤخراً الخضوع لعملية تفتيش من قبل البحرية الفرنسية في المتوسط.

ونقلت رويترز عن مسؤول في وزارة القوات المسلحة الفرنسية قوله إن “فرنسا أبلغت حلف شمال الأطلسي بإيقاف مهماتها في البحر المتوسط وقدمت في رسالة وجهتها للأمين العام للحلف أربعة مطالب لتوضيح دور عملية حراسة البحر وتعاونها مع بعثة الاتحاد الأوروبي ولاسيما خلال حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة على ليبيا”.

وفتح حلف شمال الأطلسي في منتصف الشهر الماضي تحقيقاً بعد بضعة أيام من إدانة فرنسا السلوك العدواني “للغاية” للنظام التركي العضو أيضاً في الحلف إزاء فرقاطة فرنسية من عداد عملية “إيريني” الأوروبية في المتوسط خلال محاولتها تفتيش سفينة شحن يشتبه بنقلها أسلحة إلى ليبيا.

وكانت فرنسا أكدت غير مرة إقدام النظام التركي على خرق حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة على ليبيا ونقل السلاح إلى ميليشيات حكومة الوفاق في طرابلس مخالفاً أيضاً مقررات مؤتمر برلين الذي وقعت عليه نحو 16 دولة ومنظمة وشدد على بذل الجهود الدولية لتعزيز مراقبة حظر تصدير السلاح إلى ليبيا ونزع سلاح الميليشيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *