امتحانات الحسكة.. بعض الطلبة يتقدمون في ظروف غير ملائمة وممارسات غير مسؤولة تجاه إحدى الطالبات

الحسكة – اسماعيل مطر

بالرغم من الجولات الميدانية العديدة والتصريحات المشجعة الا أن هناك عدة ملاحظات على العملية الامتحانية في الحسكة، فليس من المعقول ان يُمتحن الطلاب وخصوصا طالبات الفرع العلمي في غرف مسبقة الصنع “مصنوعة من الحديد بشكل كامل” ، في وقت تزيد درجات الحرارة في المحافظة عن “42” درجة مئوية.
وف جانب آخر ومن خلال متابعاتنا اليومية وردتنا شكوى من طالبة تم اجراء عملية التفيش عليها من قبل مسؤولي مديرية التربية في مادة الرياضيات “الفرع العلمي” ضمن مركز الرنتيسي شرقي، وجرت عملية التفتيش الغير محسوبة بحجة انها تضع سماعة جوال في اذنيها مما سبب لها حالة الهلع والضغط النفسي فبعد اجراء عملية التفتيش تبين بأنها لا تحمل سماعات، وتعرضت الطالبة لخحالة اغماء وفقدت من وقت الامتحان قرابة نصف ساعة ولم تستطع متابعة الكتابة في المادة، مع الاشارة الى أنه في تلك المادة كانت الاتصالات الخلوية مقطوعة بالكامل عن المحافظة، وهذا احد الاجراءات التي اتبعتها وزارة التربية في ظل الاجراءات الاحترازية لضبط العملية الامتحانية.
كما يشكوا الطلاب من نقص حاد في توفير مياه الشرب الباردة وانقطاع التيار الكهربائي والتي غالباً ما تتوفر مع اقامة الجولات التفقدية للمعنيين وتنتهي بانتهاء هذه الجولات.
الجدير بالذكر بأن مديرية التربية بالحسكة حددت 74 مركزا لامتحانات شهادة التعليم الاساسي منها 33 مركزا في مدينة الحسكة و 39 مركزا في مدينة القامشلي ومركزان لامتحانات الاعدادية الشرعية و 162 مركزا لامتحانات الثانوية العامة منها 66 مركزا للفرع العلمي و 73 للفرع الادبي و4 مراكز للثانوية الشرعية و 19 مركزا للثانوية المهنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *