حسم الجدل حول خطأ راموس ضد أتلتيك بيلباو

عاد ريال مدريد بالنقاط الثلاث من ميدان أتلتيك بيلباو، بعد الفوز عليه (1-0)، في مباراة أقيمت أمس الأحد، لحساب الأسبوع الـ34 من الدوري الإسباني، وشهدت لقطة تحكيمية مثيرة للجدل.

وسجل قائد ريال مدريد، سيرخيو راموس، الهدف الوحيد في المباراة من ركلة جزاء، في الدقيقة 73، لكن اللاعب نفسه، كاد أن يتسبب بعد ذلك بدقيقة واحدة  باحتساب ركلة جزاء ضد فريقه، بعدما داس من دون كرة على قدم لاعب بيلباو، راؤول غارسيا، الذي سقط داخل منطقة جزاء الريال.

وطالب لاعبو بيلباو بعد تلك اللقطة، من حكم المباراة، خوسي لويس غونزاليس، باحتساب ركلة جزاء ضد راموس أو العودة على الأقل لتقنية الفيديو “فار”، للتأكد من اللقطة، لكن غونزاليس أمر بمواصلة اللعب.

وكشف الخبير التحكيمي، جمال الشريف، عبر حسابه في “تويتر”، سبب عدم احتساب ركلة جزاء ضد راموس قائلا: “في الدقيقة 74، لا توجد مخالفة على راموس في منطقة جزائه رغم وجود دهس عفوي على قدم منافسه راؤول غارسيا، الذي يقف خلفه حيث كانا يتحركان بالقرب من بعضهما وباتجاهين مختلفين مع التركيز والمتابعة على مكان تواجد الكرة البعيدة عنهما، وبالطبع لا ينطبق هنا عنصر الإهمال أو التصرف دون حذر”.

من جانبه، أكد أندوخار أوليفير، الخبير التحكيمي لصحيفة “ماركا” الإسبانية، عدم وجود ركلة جزاء في اللقطة محل الجدل، وأوضح أن راموس لم يتعمد دهس قدم غارسيا.

أما صحف إسبانيا أخرى، فقد ذكرت أن مهاجم بيلباو كان في حالة تسلل قبل التحامه مع راموس وسقوطه على الأرض، وبالتالي فإن قرار الحكم بعدم احتساب ركلة جزاء كان صحيحا.

لماذا لم تحتسب ركلة جزاء ضد راموس في مباراة بيلباو؟

Siwar Deeb

سوار ديب.. سوري الجنسية | مواليد دمشق 1988 أعمل كـَ مصور صحفي و محرر من العام 2009. حاصل على اجازة في إدارة الأعمال من جامعة البعث في مدينة حمص السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *