لا زواج في الجزائر حتى إشعار آخر

 

خوفاً من انتشار فيروس كورونا،وتبعاً لسلسلة التدابير والإجراءات الوقائية الرامية لمحاصرة الوباء وانتشاره، تم إيقاف عملية إبرام عقود الزواج بعدة ولايات جزائرية حتى إشعار آخر.

ووجه والي ولاية بسكرة، عبد الله أبي نوار، إلى كافة الجهات المسؤولة بالولاية، أنه تكملة لسلسلة الإجراءات الوقائية الرامية لمحاصرة الوباء  ونظرا لكون إبرام عقود الزواج أصبحت تشكل عاملا لا يستهان به في توفير شروط انتشار الفيروس سواء أثناء الإجراءات الرسمية التي تتم على مستوى المصالح، أو بالخصوص التي تتم على مستوى الأعراس والحفلات فقد تقرر تعليق عملية إبرام عقود الزواج مؤقتا وذلك إلى إشعار ٱخر، وشدد الوالي على ضرورة التطبيق الصارم والتقيد التام بهذه التعليمة.وبعدها اعلنت 28 ولاية جزائرية اخرى تعليق ابرام عقود الزواج، في اطار تدابير الحكومة من أجل التصدي لوباء فيروس كورونا.

وصل العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا المستجد في الجزائر إلى 15941 حالة مؤكدة، بعد تسجيل 441 إصابة جديدة يوم الأحد.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *