سوني تطور أول قميص شخصي ومكيف  لمحاربة الحر

تسابقت العديد من شركات التقنية في العالم لتطوير أجهزة لمحاربة الحر الشديد، ومن بينها شركة “سوني” اليابانية التي قامت بتطوير “أول قميص شخصي مكيف”، باستخدام جهاز يتم التحكم به عن طريق تطبيق خاص على الهاتف الذكي.

أطلقت الشركة على الجهاز اسم “Reon Pocke”، يوضع على ظهر مرتديه وبمجرد لمسه تبدأ مروحة صغيرة عملها بإخراج الهواء الدافئ إلى الخارج بعيدا عن الجسم.

حجم الجهاز الذي لايتجاوز حجم المحفظة الداخلية يتم ربطه عن طريق “البلوتوث” بالجهاز الذكي لمستخدمه، ويوضع في جيب صغير في قاعدة العنق، ليعمل بتأثير “بلتيير” وهو مفهوم في الديناميكية الحرارية للقيام بالتبريد، ليصبح بمثابة مضخة حرارية تعد بالمساعدة في تبريد درجة حرارة جسم مرتديها إلى ما قد يصل إلى خمسة تحت الصفر في الأيام الحارة.

كما يمكن التحكم بدرجة التكييف عن طريق الهاتف من خلال تطبيق خاص يمكن تحميله على الهاتف الذكي لمستخدمه، ويمكن استخدام الجهاز شتاء، للمساعدة في رفع درجة حرارة جسم مرتديها.

يذكر أن بطارية الجهاز الصغيرة تتيح لصاحبها مدة تصل لأربع ساعات يوميا من التمتع بميزاته، ويجب الانتظار لساعتين لإعادة شحنها من جديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *