الحمصي: ضرورة تنشيط العملية الانتخابية

شددت الرفيقة المهندسة هدى الحمصي عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب المنظمات الشعبية والنقابات المهنية المركزي على أن مسؤولية التحفيز للمشاركة في العملية الانتخابية؛ لا تقل أهمية عن مسؤولية المشاركة بحد ذاتها وهي واجب وطني شامل لا يفر منه أحد مهما كان موقعه أو منصبه أو انتماؤه. وذلك خلال لقائها الرفاق في قيادة فرع وأمناء الشعب الحزبية وقيادات المنظمات الشعبية والنقابات المهنية في فرع القنيطرة وممثلي البعث في قائمة الوحدة الوطنية.

وعبرت الرفيقة الحمصي عن سعادتها بعملية الاستئناس الحزبي التي جرت بكل حرية وديمقراطية ونزاهة وتنظيم في محافظة القنيطرة، بما تمثله في البعد الوطني والنصر الذي حققته على العدو الصهيوني، مشيرة إلى أن الاستئناس الحزبي جرى بكل سلاسة وكانت نتائجه انتخاب الأفضل والأميز والأكثر تأهيلاً وتدريباً، لأنهم كسبوا ثقة القواعد الحزبية ويبقى عليهم كسب ثقة الجماهير في المحافظة، منوهة إلى أن المناصب تأتي وتذهب ولكن صاحب المبدأ الرفيق البعثي الحقيقي هو من يبقى.

وأشارت الرفيقة الحمصي إلى أن الإنتخابات البرلمانية جاءت في مرحلة تؤكد استمرارية الحياة الدستورية وانتظام عمل المؤسسات في سورية رغم كل التحديات التي تواجهها، وهذه الانتخابات تكتسب أهمية مضاعفة في المرحلة الراهنة كونها تلبي حاجة المجتمع لمجلس شعب أكثر قدرة على أداء مهامه التشريعية والرقابية، وإيصال هموم الناس ومعاناتهم التي ازدادت وباتت تحتاج إلى حلول غير تقليدية، مبينة أهمية دور النقابات المهنية والمنظمات الشعبية في الحزب والدولة وما يقع على عاتقهم من تنشيط ومشاركة في الاستحقاق الوطني السوري.

واختتمت الرفيقة عضو القيادة المركزية للحزب لقاءها بضرورة تنشيط العملية الانتخابية وتشجيع المواطنين على ممارسة حقهم وواجبهم الدستوري؛ لتعميق وتجذير السلوك الديمقراطي بين كافة أفراد المجتمع السوري بما يقود سورية إلى مزيد من الرقي الديمقراطي والازدهار السياسي، حيث إن نجاح عملية الانتخابات انتصار لسورية وجيشها وشعبها وقائدها الأمين العام لحزب البعث الرفيق الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية .

حضر اللقاء الرفاق الدكتور خالد وليد أباظة أمين الفرع والمهندس محمد طارق كريشاتي محافظ القنيطرة وأعضاء قيادة الفرع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *