إيران تبدي استعدادها للتعاون مع دول أخرى في مجال التكنولوجيا النووية

أكد المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي استعداد بلاده للتعاون مع الدول الأخرى في مجال التكنولوجيا النووية السلمية.

وقال كمالوندي في مقال نشرته صحيفة اعتماد الإيرانية اليوم إن إيران استخدمت الطاقات اللازمة لتنمية واستخدام برنامجها النووي السلمي في مجالات توليد الكهرباء والصحة والزراعة وحققت في هذا السياق تقدماً وإنجازات مذهلة.

وأشار كمالوندي إلى أن التعاون في المجالات المختلفة للطاقة النووية السلمية يعد من الأجزاء المهمة والقيمة للاتفاق النووي مضيفاً “إيران ترحب بالتعاون مع الشركاء الراغبين بهذه التكنولوجيا للارتقاء بمستوى التعاون السلمي”.

ونوه كمالوندي بأن الدول الأوروبية تريد الحفاظ على الاتفاق النووي لكنها لا تفعل شيئاً في هذا السياق وقال “إن الدول الأوروبية الثلاث ألمانيا وفرنسا وبريطانيا ومن خلال تبنيها للقرار الأخير في مجلس الحكام ضد إيران كشفت هذه الحقيقة للجميع وهي أنها عاجزة عن الوقوف أمام المطالب الإضافية غير القانونية والمتغطرسة لقادة الولايات المتحدة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *