الرئيس كيم: الردع النووي ضمان لأمن البلاد

أعلن الرئيس الكوري الديمقراطي كيم جونغ أون أن الأسلحة النووية لبلاده ضمان لأمنها ولعدم اندلاع حرب في المنطقة.

وفي كلمة خلال لقائه المحاربين القدامى في الذكرى الـ67 لإبرام اتفاق الهدنة مع كوريا الجنوبية قال الرئيس كيم: “بفضل ردعنا النووي الموثوق به والفعال للدفاع عن النفس لن تكون هناك أبدا كلمة حرب على هذه الأرض وسيتم ضمان أمننا القومي ومستقبلنا إلى الأبد”، وذلك بحسب وكالة “فرانس برس”.

وأعلنت كوريا الديمقراطية على لسان النائب الأول لمدير إدارة اللجنة المركزية في حزب العمل الكوري الديمقراطي كيم يو جونغ في السابع من الشهر الجاري: أنها لن تتخلص في الوقت الحالي من برنامجها النووي، منوهة بأن إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية يتطلب خطوات مهمة من قبل الولايات المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *