أعراض التهاب الكبد “ب”

 

تحدث الأخصائي بأمراض الكبد الروسي، تشافدار بافلوف، عن الأعراض التي تشير إلى إصابة الشخص بالتهاب الكبد “ب”، حيث بين أنه لا توجد أعراض محددة في مرحلة مبكرة، بل إنها تظهر في “مراحل متقدمة”، وتكون زيادة في حجم البطن أو تورم في الساقين.

بافلوف في حدث مع إذاعة “روسيا تتحدث” أشار إلى أنه على الرغم من عدم ظهور الأعراض في مراحل مبكرة إلا أن اختبار الدم لتفاعل سلسلة البوليميراز للعامل المسبب لهذا المرض سيساعد على تحديد وجود فيروس التهاب الكبد ب بدقة.

الطبيب الروسي حذر من عوامل الخطر التي يمكن أن تؤدي إلى التهاب الكبد “ب” والتي من بينها السمنة وإدمان الكحول.

وأوضح أن تلف الكبد لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن ومصابين بداء السكري من النوع 2 هو العامل الرئيسي الذي يؤدي إلى تطور أمراض الكبد، إضافة لتناول الكحول.

في الوقت نفسه، فإن الجمع بين الكحول والفيروسات والسمنة يثير تطورًا سريعًا لمرحلة تلف الكبد، مما يؤدي إلى مضاعفات.

كما لفت إلى أنه لا يمكن لجزء كبير من الأشخاص المصابين بفيروس التهاب الكبد “ب “أن يعرفوا عن وجود المرض إلا عندما يصبح مزمنًا، وأحيانًا بعد عدة عقود من الإصابة.

وأضاف بأنه يمكن أن تصبح عدوى التهاب الكبد ب مزمنة وتؤدي إلى تليف وسرطان الكبد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *