نصائح جديدة حول ارتداء الكمامات

منذ بداية وباء كورونا في العالم، أوصت منظمة الصحة العالمية باستخدام الكمامات لمنع الفيروس من دخول الجسم والهجوم على الرئة، ولكن يرى عدد من الخبراء أن ارتداء الكمامة لا يستمر أكثر من ساعة، لأن ذلك يتسبب في العديد من الأمراض الأخرى.

وقالت المصادر: إن استخدام الكمامة موضوع مثير للجدل للغاية في الآونة الأخيرة، حيث يرى الخبراء أن ارتداءها أكثر من ساعة يمنع تزويد الجسم بالأوكسجين اللازم بشكل كاف.

وأوضح الخبير وطبيب أمراض الرئة، جوستافو دى لويز “من الناحية المثالية، ومن واقع الجهاز التنفسي لدى الإنسان، فإنه لابد من استراحة قصيرة وإزالة الكمامة لمدة 10 دقائق بعد كل ساعة أو حتى كل 45 دقيقة من ارتداء الكمامة، لتوفير الأكسجين اللازم، كما في حال الاضطرار إلى ارتداءها لمدة تصل إلى 4 أو 5 ساعات فلابد من راحة تصل إلى ساعة على الأقل.

وأكد الخبير أن خلال فترة الراحة لابد من الاحتفاظ بالكمامة في مكان خال من البكتيريا، وإبقاءه نظيفاً بقدر المستطاع لأنه في حال تلوثه فلن يصلح للارتداء مرة أخرى، هذا بالإضافة إلى توخي الحذر لأن الكمامة الطبية تختلف عن القماش، فالطبية يجب إلا تستخدم لأكثر من 4 ساعات ويجب تغييرها إذا كانت رطبة أو تالفة “.

كما دعا جوستافو دي لويز إلى توخي الضمير، مشيراً إلى أن الاستخدام المطول للكمامة يمكن أن يسبب أمراضاً جلدية، وتولد الفطريات والبكتيريا، ولذلك فلابد من النظافة والعناية بالبشرة بشكل صحيح حتى لا تنتشر هذه الأمراض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *