شبكات الكهرباء مؤهلة بنسبة 90% في درعا وضعف في تسديد الفواتير

تواصل شركة كهرباء درعا العمل على إعادة تأهيل شبكات التيار الكهربائي وتعويض ما خرّبته المجموعات الإرهابية المسلحة عبر تحسين واقع الكهرباء في مناطق المحافظة من خلال تركيب المحولات وصيانة وتأهيل الشبكات الكهربائية المتضررة لضمان وصول التيار الكهربائي لكل القرى والبلدات.

وذكر المهندس غسان الزامل مدير شركة الكهرباء أن ورشات الصيانة تتابع عملها بإعادة تأهيل وصيانة شبكات التوتر، مبينا أن الأعمال التي تقوم الشركة بتنفيذها تهدف إلى تأمين عودة التيار الكهربائي إلى جميع المناطق، مؤكداً أنه تم خلال العام الماضي إعادة توصيل التيار الكهربائي لمعبر نصيب الحدودي ومنطقة السوق التجاري والمنطقة الصناعية بدرعا، بالإضافة لسوق الهال.

وعن ماتم تنفيذه خلال العام الحالي لفت الزامل أنه تم إعادة التيار الكهربائي لـ ١٤٣ بلدة في محافظة درعا بعد تحرير المحافظة من رجس الإرهاب، وتعمل الشركة على إعادة تأهيل الشبكات ‏الكهربائية وإيصال التغذية لأغلب تلك البلدات التي تعرضت الشبكة فيها لأعمال تخريب، حيث استطاعت أن توصل الكهرباء إلى ‏أكثر من 90 ٪ من المناطق في المحافظة وريفها انقطع فيها التيار الكهربائي لسنوات عديدة، مبيناً أن ‏‏إعادة التغذية لم تكن شاملة لكل منطقة تم إيصالها إليها، ولكن وفق الإمكانات ‏المتوفرة في ظل الحصار الاقتصادي الذي تمر به سورية، وبين الزامل أن  الشركة أعادت خلال هذا العام أيضا تأهيل 40 ‪ مركز تحويل بقيمة 160‪مليون ليرة، وتنفيذ خطوط توتر 20ك.ف تم إعادة تأهيلها بطول 66 ونصف كم بقيمة 329‪مليون  ليرة، وتنفيذ خطوط توتر متوسط بكابلات أرضية بطول 650‪م بقيمة مايقارب 189‪مليون ليرة، بالإضافة لتأهيل خطوط توتر منخفض بقيمة 200‪مليون ليرة.

وسجل الزامل عتبه على سكان الريف الشرقي من المحافظة ومدينة الصنمين وبعض المناطق الأخرى لضعف الجباية فيها وعدم التزامهم بتسديد المبالغ المتراكمة عليهم منذ سنوات، ومع هذا فإن الشركة تعمل جاهدة لتقديم أفضل الخدمات وإيصال الكهرباء بشكل مستمر لكل المناطق، ولكن المطلوب اليوم أن يتعاضد الجميع لمواجهة ما خلفته الحرب من آثار ومظاهر سلبية.

البعث ميديا || درعا – دعاء الرفاعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *