واقع العمل الثقافي والإعلامي في إجتماع هيئة مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الفرعي بإدلب

إدلب – يحيى بزي

عقدت هيئة مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الفرعي اجتماعها الدوري لمناقشة واقع العمل على مستوى الشعب الحزبي والمنظمات الشبابية والشعبية, وبحث آليات تطوير العمل الإعلامي والثقافي.

وأكد الرفيق أمين فرع إدلب للحزب أسامة قدور فضل خلال حضوره الإجتماع على الدور الكبير الملقى على عاتق الإعلام الحزبي والوطني في التصدي للشائعات وإظهار الحقيقة كما هي، بالإضافة لاهمية تثقيف الجهاز الحزبي وإقامة الندوات والملتقيات الحوارية.

وتطرّق فضل للزحف الشعبي الذي قام به أبناء محافظة إدلب إلى نقاط المحتل التركي في تل الطوقان و الصرمان والتعبير عن آرائهم برفض وجود أي قوة احتلال على أراضي الجمهورية العربية السورية.

بدورها ناقشت عضو قيادة الفرع الرفيقة ميادة جبور رئيس المكتب مع الحضور الكتب والتعاميم الواردة من القيادة المركزية، ودعت إلى تطوير العمل على مستوى الشعب الحزبي خاصة بعد تحرير جزء مهم من المحافظة، وذلك عبر إقامة ملتقيات وندوات حوارية ومحاضرات تثقيفية والتركيز على البناء الثقافي لجيل الشباب الذي يعتبر عماد المستقبل.

من جانبه شدد مدير مدرسة الإعداد الحزبي الفرعية د. فريد ميليش على ضرورة التوجه للعمل الإلكتروني لسهولة انتشاره ووصوله لأكبر عدد ممكن من القواعد الحزبية والمواطنين، والتركيز على دور إعداد قادة قادرين على تحمل المسؤولية في المرحلة القادمة.

تخلل الإجتماع طرح عدة مقترحات أهمها إقامة مكتبة ثقافية تشمل كافة الجوانب الثقافية على مستوى الشعب الحزبي بالإضافة لتنشيط عمل الإعلام الإلكتروني وتحويل الكتب إلى ملفات إلكتروني لحفظ الكتب ضمن مكتبة إلكتروني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *