بإمكانيات وكوادر محلية.. مليار ليرة أرباح “كابلات حلب” لنهاية آب

بمبيعات محققة وصلت إلى 3.394.240.000 ليرة، لـ 696 طنا، من كافة المقاطع من أمراس الألمنيوم والفولاذ العارية، وكابلات الألمنيوم المعزولة، وبأرباح بلغت 1 مليار ليرة، حتى نهاية الشهر الثامن من هذا العام، استطاعت شركة كابلات حلب تأكيد حضورها في السوق السورية كإحدى الشركات المساهمة في تأمين متطلبات القطاعين العام ( مؤسسات وشركات وزارة الكهرباء)، إضافة إلى تأمين مستلزمات القطاع الخاص، من الأشرطة والكابلات  الكهربائية المعزولة اللازمة للتمديدات الصناعية والمنزلية، وفق المواصفات الفنية المعتمدة عالمياً في صناعة الكابلات.

المدير العام للشركة، المهندس عبد اللطيف نعسان، أكد للبعث ميديا أن العملية الإنتاجية في شركة كابلات حلب، انطلقت على التوازي مع عملية إعادة البناء والإعمار باستخدام الآلات التي تم إعادة تأهيلها، مبينا أنه وخلال هذا العام تمت متابعة أعمال إعادة إعمار وتأهيل المباني وصالات المستودعات، حيث أُعيد  تأهيل آلات الإنتاج عن طريق فنيي الشركة وعن طريق عقود مع متعهدين محليين، كما تم التعاقد على إعادة تأهيل صالة المستودع المعدنية رقم (8)، مشيرا أن العقد حالياً قيد التصديق من قبل الجهات الوصائية.

ولفت نعسان أن المخطط للإنتاج كان 1250 طنا وبقيمة 3.145.240.000 ليرة، بينما بلغ المنفذ والمُنتج  782 طنا بقيمة 3.365.047.000ليرة، بنسبة تنفيذ 63 % كمية، 107% قيمة.

أما المنفذ من المبيعات من بداية العام حتى نهاية الشهر الماضي أب، فبلغ 696 طنا، بقيمة 3.394.240.000  ليرة، أي بنسبة تنفيذ 56% بالكمية، 108 % بالقيمة.

وبالنسبة لموضوع التسويق والمخازين، فأكد أن كمياتها منتجة بناء على محاضر اتفاق، مبرمة مع مؤسسات وزارة الكهرباء، ويتم استجرارها تباعاً، إذ يجري  التواصل بشكل مستمر مع مؤسسات وزارة الكهرباء لتحديد احتياجاتها من الكابلات الكهربائية المعزولة والنواقل الهوائية العارية ليكون الإنتاج على ضوء الطلب، منوها إلى أن المخازين، وللتاريخ نفسه، بلغت 202 طنا، تصل قيمة 229.048.000 ليرة

وأشار إلى أنه يتم تأمين المواد الأولية اللازمة لاستمرار العملية الإنتاجية في الشركة (المنيوم، نحاس، فولاذ، حبيبات بلاستيك) بموجب مناقصات، ويتم تمويلها ذاتياً من حساب الشركة حيث أن السيولة المالية متوفـرة، وان الأرباح القدرة حتى تاريخ 31/8/2020 تصل لنحو1مليار ليرة.

وعن توجهات الشركة للعمل في المرحلة المقبلة، أكد متابعة إصلاح وإعادة تأهيل آلات الإنتاج في الصالات الإنتاجية، والعمل على تأمين آليات نقل لعمال الشركة، ومعدات هندسية (روافع شوكية ومخارط وآلات نجارة)، إضافة إلى إعادة تأهيل الصالات المعدنية المتبقية دون تأهيل وهي: صالة آلات الايماية، وصالة النجارة مستودع المواد الأولية، ومستودع المنتجات الجاهزة، ومستودع الزيوت والشحوم، كما وتعمل الشركة على ترميم وضع القوى البشرية من عمال إنتاجيين وفنيين وإداريين، بسبب التسرب الكبير الذي حصل باليد العاملة خلال السنوات الماضية.

البعث ميديا  ||  قسيم دحدل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *